الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

طوارئ في مديرية أمن بورسعيد استعدادا لتظاهرات 11 نوفمبر

محافظات
مديرية أمن بورسعيد

زيزي ابراهيم


انتهت مديرية أمن بورسعيد من وضع خطة تأمين المنشآت المهمة والحيوية؛ استعدادا لدعوات التظاهر في 11 نوفمبر.

وأعلنت المديرية حالة الاستنفار القصوى استعدادًا لتأمين المواطنين والمنشآت المهمة والحيوية في ذلك اليوم تحسبًا لوقوع أي أعمال عنف أو تخريب محتمل بكل قوة وحزم وفقًا للقانون، فضلا عن إلغاء راحات الضباط الأفراد ووضع خطه محكمة لمواجهة مثيرى الشغب خلال 11 / 11.اضافة اعلان


وتم تجهيز رجال العمليات الخاصة لتأمين المنشاءات والهيئات الحيوية، بالإضافة إلى قوات الأمن العام والأمن المركزى في تأمين الميادين والمباني الحكومية والممتلكات العامة والخاصة بكل أنحاء المحافظة مع تكثيف الدوريات الأمنية الثابتة والمتحركة في جميع الشوارع والميادين وتوسيع دائرة الاشتباه، مؤكدًا أنه سيتم تطبيق القانون على كل من يحاول الخروج على القانون أو أي شخص تسول له نفسه أن يهدد حياة المواطنين.

وكذلك تكثيف الأقوال الأمنية الثابتة على جميع مداخل ومخارج محافظة بورسعيد وخاصة الأماكن الحدودية مع المحافظات المجاورة وتأمين المعديات والمجرى الملاحي لقناة السويس.

وطمأن قيادات مديرية أمن بورسعيد مواطني المحافظة بأن رجال الشرطة مستعدون للتعامل مع أي موقف وأنهم مستعدون للتضحية بأرواحهم في سبيل أمن مصر والمصريين وأن دعوات للتظاهر تهدف إلى زعزعة أمن البلاد وأن نسبة احتمال وقوع أعمال شغب ضعيفة للغاية وأن مديرية أمن بورسعيد تتعامل مع أي معلومات بمنتهى الجدية وفقا للقانون.