الخميس 1 أكتوبر 2020...14 صفر 1442 الجريدة الورقية

صاحب عقار يقتل ساكنا لعدم سداده الإيجار لمدة شهرين في الدقهلية

محافظات
صورة أرشيفية

عمرو علي


تمكن ضباط مباحث مركز شرطة أجا من حلّ لغز العثور على جثة "أحمد حسن السيد شحاتة"، داخل مسكنه بمنية سمنود دائرة المركز ممددة على سرير غرفة نومه في حالة تعفن، وبها إصابات عبارة عن تهشم بمؤخرة الرأس، ووجود آلة حادة "سكين" مغروسة بالرقبة من الأمام.اضافة اعلان


تلقى اللواء مصطفى النمر مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء مجدى القمرى مدير المباحث الجنائية بالدقهلية، يفيد بقيام ضباط مباحث مركز أجا بحل لغز العثور على جثمان تعفن داخل مسكنه.

وشكّل ضباط مباحث المركز فريق بحث وتمكنوا من ضبط مرتكب الواقعة ويدعى "تامر.ع.ن"، 30 سنة، ومالك العقار الذي يسكن به المجنى عليه.

وبالتحقيقات تبين قيام المتهم بالتهجم على المجني عليه وحدثت بينهما مشاجرة تطورت للقتل بسبب خلافات مالية بينهما لعدم سداد المجنى عليه قيمة إيجار المسكن لمدة شهرين، وقيمة بضاعة "قطع غيار توك توك" كان اشتراها المجني عليه منه بقيمة 1000 جنيه.

حيث قام الجاني "مالك العقار" بوضع قفل حديدي على باب المسكن لمنع "المجنى عليه" من الدخول فقام الأخير بالدخول عن طريق طريق تسلق للسور الخارجي مما أثار حفيظة الجاني فتوجه إليه وطالبه بسداد ديونه فحدثت بينهما مشاجرة تعدى فيها صاحب العقار على الساكن بالضرب محدثا الإصابات التي أودت بحياته.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم وبمواجهته اعترف بصحة ما أسفرت عنه التحريات، وقرر بأنه عقب توجهه للمجني عليه لمطالبته بسداد ديونه، فتدافعا بالأيدي فقام باستلال قطعة حديدية تعدى بها عليه بالضرب على رأسه، ثم أجهز عليه بطعنه بآلة حادة "سكين" في رقبته حتى تأكد من مفارقته الحياة واستولى من المسكن على بعض الخردة وفر هاربا، قام ببيعها لتاجر خردة بمبلغ 120 جنيها.

تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النياية العامة التحقيقات.