الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

توقف إنشاء مستشفيات التكامل بالمنوفية بعد إهدار 110 ملايين جنيه

محافظات
تكدس المرضى بمعهد الكبد بالمنوفيه

محمد عبد الخالق


توقف إنشاء مستشفيات التكامل بقرى محافظة المنوفية بعد إهدار ما يقرب من 110 مليين جنيه على الانشاءات والمعدات بهذه المستشفيات وأصبحت الأن يسكنها الفئران واقتصار دورها الآن على أنها مخازن للأدوية.
اضافة اعلان

وتحولت مستشفيات التكامل الصحى إلى أوكار تسكنها الفئران، ولم يتحرك أحد من المسئولين برغم تقدم عشرات الأهالى بقرى مراكز "الشهداء–أشمون بالعديد من الشكاوى لوزارة الصحة من أجل تحويل تلك الكتل الخرسانية لمستشفيات حقيقية.
 
وفى قرية جريس بمركز أشمون تكلفت مستشفى 8 ملايين جنيه وتم تجهيزها بأحدث الأجهزة لكنها ظلت مأوى للفئران.
 
ويعكس كل ذلك المعاناة التى يواجها محدودو الدخل فى المحافظة بسبب حالة الإهمال واللامبالاة من المسئولين عن مستشفيات المحافظة وخاصة المركزية.

ومن جانبه أكد الدكتور أيمن عبدالمنعم، وكيل وزارة الصحة بالمنوفية أنه تم تشكيل لجنة لدراسة أوضاع مستشفيات التكامل وتحويل بعضها إلى مستشفيات مركزية أو مستشفيات نوعية متخصصة، والبعض الآخر لمراكز صحية تخدم القرى الفقيرة.

وأشار "عبد المنعم" إلى اعتماد خطة لتطوير مستشفيات رمد شبين الكوم ومنوف وأقسام الرمد بالمستشفيات العامة والمركزية بالمحافظة والارتقاء بأماكن تقديم الخدمة.

كذلك يشهد معهد الكبد القومى بمدينة شبين الكوم حاله من الإهمال، فالعيادة الخارجية للمعهد تستقبل متوسطًا يوميًّا بين 300 : 350 مريضًا ويستقبل قسم الاستقبال بين 50 :100 حالة يومياً فى الوقت الذى يبلغ فيه عدد الأسرة 130 سريرا فقط بالقسم الداخلى ونسبة الإشغال 100% ويفترش المرضى أرض المعهد فى قائمة للانتظار.