الجمعة 7 أغسطس 2020...17 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

«تحويل الطالب إلى باحث» في ندوة بجامعة بنى سويف

محافظات

أحمد دسوقي


نظم قطاع شئون الدراسات العليا والبحوث بجامعة بني سويف، اليوم الثلاثاء، مؤتمرًا بعنوان "نحو استراتيجية تحويل الطالب إلى باحث".
اضافة اعلان

وذلك بحضور الدكتور طريف شوقى نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور علاء عبد الحليم نائب رئيس الجامعة لشئون خمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد خضر نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور حسام الزمبيلى أستاذ طب العيون بجامعة المنيا، والدكتور محمد لبيب الأستاذ بجامعة طنطا.

وأوضح الدكتور أمين لطفي، رئيس الجامعة، أن إنجازات الجامعة التي حققتها في الفترة السابقة فاقت التوقعات، موضحًا أن الجامعة قامت بوضع شعار نحو جامعة بحثية ضمن رؤيتها ورسالتها، وقامت بوضع آليات وإجراءات ليصبح هذا الشعار واقعا ملموسا، فالجامعة تمول كافة المشروعات البحثية التي تهتم بالقضايا القومية، وتشجع كافة الباحثين من أعضاء هيئة التدريس والطلاب لنشر الأبحاث في مجلات دولية، مؤكدًا على ضرورة توفير عدة مقومات وخلق مناخ مناسب أهمها بناء شخصية وعقلية مختلفة للطالب، ليصبح هدفه هو الابتكار والاختراع، وليس تحصيل ما هو قائم فقط.

واستعرض رئيس الجامعة مجموعة من التوصيات أهمها التوسع في تمويل المشروعات البحثية للطلاب، وتعليم الطلاب كيفية استخدام بنك المعرفة، والاهتمام بمشروعات التخرج لهم، وعمل دورات تدريبية لهم من خلال مراكز التدريب بالجامعة، لتعليمهم كيفية عمل مشروع بحثى واشراك الطلاب في اتخاذ قرارات الجامعة.

من جانبه أكد الدكتور طريف شوقى على أن الجامعة نجحت في تكوين فريق عمل متميز، موجهًا الشكر إلى رئيس الجامعة لدعمه الكامل للقطاع، مشيرًا إلى أن المدينة البحثية التي كانت مجرد رؤية أو حلم للجامعة منذ عامين فقط اليوم تم الانتهاء من خمس معاهد بحثية من أصل 24 معهدا للمدينة، مشيراُ إلى أن المؤتمر يهدف إلى تحويل الطالب من طالب شهادة إلى طالب علم وباحث ومبتكر.

وأوضح الدكتور علاء عبد الحليم أن ارتفاع تصنيف الجامعة في الآونة الأخيرة خير دليل تحويل شعار نحو جامعة بحثية إلى واقع ملموس، موضحًا أن الهدف الأساسى لاهتمام الجامعات بالبحث العلمى، هو إيجاد حلول للقضايا التي تخدم المجتمع المحيط بالجامعة، لأن المجتمع هو البوتقة التي يصب فيها ثمرة البحث العلمى ونتائجه.

وأضاف الدكتور محمد خضر أن النهوض بالبحث العلمى هو سبب في تقدم العديد من دول العالم، فالبحث العلمى يعد الدعامة الأساسية للتقدم في كافة المجالات الاقتصادية والتجارية والطبية والتكنولوجية، وغيرها، علاوة على تقديم الحلول لكافة المشكلات التي تؤرق المجتمعات.

وأشار الدكتور أحمد فرغلى مدير وحدة تطوير البحث العلمى ومقرر المؤتمر إلي أنه من خلال المؤتمر سوف يتم التعرف على تجارب الجامعات المحلية والإقليمية والدولية المتميزة ، لتحويل الطالب إلى باحث، علاوة على بيان تنفيذ تلك التجارب على الجامعات المصرية.