الخميس 2 يوليه 2020...11 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

تجديد حبس المتهم بالتحريض على قتل واغتصاب زوجته في الدقهلية

محافظات
المتهم بالتحريض على قتل واغتصاب زوجته في الدقهلية

سالي نافع

قررت  نيابة المنصورة تجديد حبس  "حسين ا"، 24 سنة  الزوج المتهم بالتحريض على قتل واغتصاب زوجته ايمان عادل بقرية ميت عنتر التابعة لمركز طلخا، و"أحمد ر" العامل المنفذ لجريمة القتل والإغتصاب 15 يوما على ذمة التحقيقات. 

 

وكانت  النيابة العامة بطلخا، انتهت من اجراء معاينة تصويرية للحادث داخل منزل القتيلة ايمان عادل، وقام القاتل بتمثيل الحادثة كما وقعت واعترف بخنق الزوجة فى حضور نجلها الرضيع صاحب الـ8 أشهر، وبعد أن تأكد من خنقها قام بإغتصابها، وسرق بعض المصوغات الذهبية الخاصة بالقتيلة وتليفونها المحمول. 

 

اقرا ايضا: 

تفاصيل قتل واغتصاب طالبة ميت عنتر على يد عامل بالاتفاق مع زوجها في الدقهلية 

 

وكشفت تحقيقات النيابة حدوث اتفاق بين الزوج والقاتل على احداث فضيحة جنسية وأخلاقية للزوجه ايمان ، ليتمكن الزوج من طلاقها بعد أن رفض أهله أن ينفصل عنها.

 
 

وتمكنت النيابة العامة من ضبط المبلغ المدفوع كمقدم الجريمة داخل إحدى الثلاجات.

 

 

وكان اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية،  تلقى إخطارًا من العميد جهاد الشربيني، مأمور مركز طلخا بورود بلاغ بعثور زوج على زوجته مقتولة داخل مسكنها بقرية ميت عنتر التابعة لدائرة المركز .

 
 

وانتقل  ضباط  مباحث مركز طلخا ، إلى مكان البلاغ وبالفحص عثر على جثة لسيدة تدعي "إيمان عادل" 21 سنة، طالبة بالفرقة الثالثة بكلية العلوم بجامعة المنصورة ، وبها آثار خنق حول العنق بأحد الأسلاك. 

 

وتم تشكيل فريق بحث بقيادة العميد عصام أبو عرب، وكيل إدارة البحث الجنائي، والرائد مصطفى موافي، وكيل قسم المساعدات الفنية، و  العقيد على خضر، مفتش المباحث، والرائد أحمد السادات ، رئيس المباحث. 

 

وأسفرت التحريات وفحص الكاميرات، إلى ظهور احد الأشخاص يرتدي " نقاب" صعد إلى مسكن المجني عليها  وانتظاره حتى قيامها بفتح باب الشقة والدخول خلفها ونزوله بعد فترة من الوقت وتبين انه يدعي"أحمد.ر.ا"وشهرته "أحمد العجلاتي"33 سنة عامل بمحل ملابس يمتلكه زوج القتيلة. 

 

وبسؤال "حسين.ا"، 24 سنة، زوج القتيلة وتبين أنه عراقي الجنسية، وصاحب محل ملابس، وبتضيق الخناق عليه اعترف باتفاقه مع المتهم الأول "عامل لديه" على التخلص من زوجته وذلك بسبب الخلافات الزوجية بينهما ورغبته الزواج بأخرى ورفض أسرته، لذلك استغل فترة سفر والدته ووالده إلى العراق، وخطط للتخلص منها بعمل فضيحة بوجود علاقة جنسية بينها وبين العامل عنده، وخطط للمتهم بالدلوف إلى مسكن الزوجية بعقار أسرته وارتدائه نقابا بدعوى طلب مساعدة مالية منها وقتلها والتعدي عليها جنسيا والإدعاء بتخلصه منها لخيانتها.

 

وبتقنين الإجراءات ، تم ضبط المتهم الأول، وبمواجهته اعترف بارتكابه للواقعة ومعاشرته للقتيلة جنسيا بعد التخلص منها، إلا أنه لم يتمكن من تنفيذ باقي مخططه بإبلاغ المتهم الثاني لتنفيذ خطة التشهير بالقتيلة وادعاءه قتلها لخيانتها خوفا من حبسه وهرب بعد تنفيذ جريمته وقررا أن يذهب الزوج إلى المنزل ويبلغ الشرطة بعثوره على زوجته قتيلة. 

 

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وبالعرض على النيابة العامة قرر المستشار محمد هدايات، رئيس نيابة طلخا، حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟