السبت 26 سبتمبر 2020...9 صفر 1442 الجريدة الورقية

بيان مجهول فى العريش يصف النظام بـ "المرتد" والحكام بـ "الطواغيت"

محافظات
محافظة شمال سيناء

محمد السيناوي


وزع بيان مجهول المصدر، يرجح أن يكون لإحدى الجماعات الجهادية المنتشرة بشبه جزيرة سيناء، اليوم الجمعة، على المصلين بعدد من مساجد مدينة العريش تحت عنوان "فك العانى".. لتذكير المسلمين بحال المسجونين من أبناء سيناء.
اضافة اعلان

وأكد البيان على أن السجن أحد مظاهر البطش وصورة من صور العذاب..لأنه تقييد لإرادة الإنسان ومانع له عن ممارسة حريته وإنسانيته.

ووصف البيان النظام الحاكم بالطواغيت، قائلًا: "اليوم ابتكر الطواغيت، فى إشارة إلى النظام الحاكم، من الأساليب الوحشية لتعذيب الموحدين، شيئا يفوق الخيال.. وليس السجن اليوم مجرد رجل محبوس فى جب فقط، مع أن مجرد الحبس عذاب شديد.. لكن يمارسون على هذا الموحد السجين ألوان العذاب.. وصنوف القهر".

وطالب البيان بالصبر والثبات والدعاء حتى يجعل الله فتنة السجن بردا وسلاما على قلب الموحد.. فالسجن بلاء إما أن يكسر أو يعصر أو يعمر، فيخرج صاحبه منه منقى من كل شوائب الأفكار وشوائب النفس فيتربى ويتزكى".

قال البيان،"علينا دائما أن نتذكر صنائع المرتدين مع المسلمين فى كل وقت.. حتى تبقى قلوبنا ونفوسنا مليئة بالبغض لهم وعدم التفكير بالعفو عنهم أو مسامحتهم".