الأحد 12 يوليه 2020...21 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

بلاغ ضد موقع «جريدة الشعب» لنشرها بيانات لضباط الشرطة والأمن الوطني

محافظات
طارق محمود

خالد بداري


تقدم طارق محمود المستشار القانوني للجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر، ببلاغ ضد مجدي أحمد حسين رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير موقع الشعب الإلكتروني، حمل البلاغ رقم 468 لسنة 2014 بلاغات محامي عام أول لنيابات استئناف الإسكندرية. 

وأكد طارق محمود في بلاغه، أن موقع الشعب الإلكتروني قام بنشر بيانات تفصيلية عن ضباط الشرطة وخاصة ضباط الأمن الوطني بغرض التحريض على قتلهم، مضيفًا أنه على أثر تلك البيانات التفصيلية تم اغتيال بعض الضباط منهم المقدم محمد عبد السلام مسئول ملف الأمن الوطني وذلك بعد إعداده مذكرة خاصة بإحالة عدد من قيادات جماعة الإخوان الإرهابية لمحكمة الجنايات لارتكابهم جرائم قتل وتحريض على أعمال العنف. 

وأوضح البلاغ أنه تم اغتيال محمد عيد المقدم بالأمن الوطنى بالزقازيق بعد قيام المقدم ضده بتقديم بيانات تفصيلية عن محل إقامته، والذي تسبب بصورة مباشرة في اغتياله. 

وأضاف طارق محمود أنه أرفق مع البلاغ كافة الأدلة التي تثبت تورط المقدم ضده البلاغ في هذه الجرائم الإرهابية من خلال نشره أسماء وأرقام تليفونات وعناوين ضباط بجهاز الشرطة على الموقع الرسمي لجريدة الشعب، وهو ما يعد فعلا مؤثما بنص المواد من قانون العقوبات.

وطالب طارق محمود في بلاغه بالتحقيق الفوري والعاجل في كل ما ورد في هذا البلاغ، وإصدار أمر بضبط واحضار المقدم ضده البلاغ، وطالب أيضًا بضم جميع القوائم التفصيلية لبيانات ضباط الشرطة الواردة أسماؤهم وبياناتهم على موقع الشعب الإلكتروني باعتباره من أدلة الثبوت على ارتكاب المقدم ضده البلاغ لجريمة التحريض على القتل.