السبت 24 أكتوبر 2020...7 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

بالفيديو.. «زلزال» قوة خارقة تتحدى الأسلحة في أسيوط «تقرير»

محافظات

ايمان عمار


كل فترة يظهر إنسان وقد منّ الله عليه بشيء يعد خارقا للبشر منها القوة البدنية، وتحمل ما لا يتحمله إناس عاديون، مما يلفت إليه الأنظار ويجعله محل اهتمام الجميع؛ هؤلاء انتشروا مؤخرا بمواصفات جسمانية خارقة ذاع سيطهم بين الأهالي في محافظة أسيوط يأتي على رأسهم "فرعون ورعد وزلزال" وكل واحد من هؤلاء اختلفت مهارات الخارقة عن الآخر.اضافة اعلان


«فيتو» ترصد من خلال هذا التقرير المهارات الجسمانية التي تميز بها خلف زلزال، أكثرهم شهرة على الإطلاق وأفضلهم تحملا للضربات العنيفة بالسيف والسكين.

في عرض قام به زلزال أمام كاميرا "فيتو" استعرض قوته الخارقة في إدخال السلاح بجسده وإخراجه مرة أخرى دون الشعور بأى ألم وتابع إبراز مهارته من خلال ثنى وتكسير العملة المعدنية.

كما تناول أيضا قطعتين أو ثلاثا من كأس زجاجى وقام بإدخال إبرة ضخمة في الخد الأيمن واستخراجها من الأيسر ورغم إصابته بعدة جروح وسالت منه الدماء إلا أنه لم يظهر أي شعور بالألم مؤكدا أن جسده يتقبل أي أسلحة معدنية دون التألم.

يقول خلف أحمد سيد عبد العاطى الملقب بين أهالي بلدته بزلزال والذي يبلغ من العمر 31 سنة مقيم بقرية عرب العطيات البحرية بدائرة مركز أبنوب: إن الله حباه بقوة بدنية وجسمانية خارقة فهو يتحمل الأوزان الكبيرة وجر السيارات والحجارة الضخمة فوق صدره وباستطاعته ثنى السكين في جسده دون أن تخترق.

وأكد زلزال أن معدته تستطيع هضم الزجاج والمعدن دون الإصابة بشيء كما أن عضلات جسده تقاوم الكسر لذلك فهو يستطيع القفز من مرتفعات عليا دون الإصابة.

وطالب زلزال باستغلال قواه في خدمة الوطن وتمني الالتحاق بالجيش أو الحراسة أو أي عمل حكومي يستغل فيه إمكانياته البدنية، موضحا أن حالته المادية متواضعة بسبب تعليمه البسيط، مؤكدا أنه خرج من الصف الأول الإعدادى، وهو الآن في حاجة للعمل ودعم الدولة مشيرا إلى أنه يمتلك الكثير من المهارات الخارقة، وينتظر أن يقدمها في صالح بلده.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟