الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

«البلطجة» مهنة بشوارع القليوبية.. والأمن: نقف لهم بالمرصاد

محافظات
مديرية أمن القليوبية

نهال دوام


أزمة كبيرة تواجهها محافظة القليوبية، بسبب انتشار بلطجية المواقف والشوارع الرئيسية والجانبية أيضا بالمدن، الذين هم عبارة عن عاطلين يقومون بفرض الإتاوات على الأموال بطريقة غير مشروعة وغير قانونية على السائقين والمواطنين من مالكي السيارات والدراجات النارية، من يرفض يكون قد دخل "عش" الدبابير بنفسه، ويعرض نفسه وسيارته للبلطجي، والذي غالبا لا يكون بمفرده، ولكن يرتبط بمجموعة من أقرانه من البلطجية، ويتفقون على إهانة السائق.

يشير محمد فتحي سائق بموقف مسطرد بشبرا الخيمة، أنه يعاني يوميا من بلطجية المواقف الذين يفرضون ٥ جنيهات، نظير كل دور يقوم بتحميله، هذا يسبب عبئا عليه، بالإضافة إلى أنهم دائمو التشاجر مع السائقين، مشيرا إلى أنه بالرغم من الحملات المستمرة من قبل الأمن لضبط هؤلاء الخارجين على القانون إلا أنهم يتزايدون بشكل غير طبيعي.

يضيف سلامة فرج سائق بموقف كلية الزراعة بشبرا الخيمة، أن بعض السائقين يضطرون إلى رفع أسعار الأجرة؛ ليعطون بلطجية المواقف، حيث إنهم لا يستطيعون أن يدفعوا الكارتة الحكومية وطلبات البلطجية.

ويشير ناصر الدسوقي موظف بمدينة بنها، أن البلطجية ينتشرون بشكل كبير أمام قاعات الأفراح، ويفرضون الإتاوات على المواطنين الذين "يركنون" سياراتهم أو الدراجات النارية أمام القاعات، من لا يدفع ينادي البلطجي على أقرانه المجاورين له، فيتشاجرون مع المواطن، مشيرا أن الأمر نفسه أيضا يتواجد داخل المدينة نهارا بمناطق الأهرام، وكفر سعد، عند كلية الحقوق، الذين يفرضون الإتاوات على المواطنين ويقسمونها إلى مناطق.

من جانبه أكد مصدر أمني أن مديرية أمن القليوبية، توجه حملات مستمرة لضبط هؤلاء الخارجين على القانون، حيث يتم ضبط يوميا ما لا يقل عن ٧ من الخارجين على القانون بكافة المواقف على مستوى المحافظة.