الثلاثاء 14 يوليه 2020...23 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

إخواني يدعي وجود قنبلة داخل محكمة لتهريب والده بالإسكندرية

محافظات
قسم شرطة المنشية

ماهر ابراهيم


أبلغ مجهول قسم شرطة المنشية، بوجود قنبلة داخل إحدى قاعات محكمة المنشية بالإسكندرية، وبالتعامل مع البلاغ تبين أنه بلاغ كاذب، من أحد الشباب المنتمين لجماعة الإخوان المحظورة، بهدف إثارة الفوضى والفزع داخل قاعة المحكمة التي تبين من خلال مباحث قسم المنشية أن والده يحاكم داخلها على أحد القضايا، وتم ضبط صاحب البلاغ الكاذب واعترف بارتكابة الواقعة من أجل محاولة تهريب والده أثناء المحاكمة.

البداية عندما أبلغ شاب تلفونيا قسم شرطة المنشية، بوجود قنبلة داخل أروقة إحدى قاعات محكمة المنشية، بالإسكندرية، وانتقل العقيد رمضان عبد الرحمن مفتش مباحث قسم شرطة المنشية، وفريق من مباحث القسم إلى مقر البلاغ وبرفقتهم قوات الحماية المدنية، وتم التعامل مع البلاغ بكل جدية حيث تم عمل كردون أمني حول مجمع المحاكم بميدان المنشية، وتمشيط القاعة المذكورة محل البلاغ، كما تم تمشيط جميع أروقة وطرقات وغرف المحكمة، والتأكد من كذب البلاغ، وعدم صحة الواقعة.

وعلى الجانب الآخر، تم تشكيل فريق بحث وتحرٍ برئاسة العقيد رمضان عبد الرحمن حول رقم هاتف المبلغ، وكذلك فحص جميع المتهمين المعروضين اليوم للمحاكمة داخل القاعة محل البلاغ، وكشف فريق البحث والتحرى، أن المبلغ شاب يدعى" مصطفى.ن" له معلومات جنائية مسجلة" إخوان" بقسم شرطة المنتزه، وينتمى إلى جماعة الإخوان المحظورة، وهناك علاقة بين صاحب البلاغ الكاذب وأحد المتهمين المعروضين للمحاكمة داخل قفص المحكمة التي أبلغ عنها الشاب بوجود قنبلة داخلها، حيث تبين أن والد المبلغ بوجود قنبلة داخل قاعة محكمة المنشية، معروض اليوم الثلاثاء للمحاكمة في إحدى القضايا، وافتعل الشاب فكرة البلاغ عن وجود قنبلة داخل قاعة المحكمة التي يحاكم فيها والده، من أجل إثار الخوف والفوضى والرعب والهرج داخل المحكمة، حتى يتمكن والده من الهروب.

وبتقنيين الإجراءات القانونية، تم ضبط صاحب البلاغ الكاذب، وبمواجهتة اعترف بارتكابة الواقعة من أجل تهريب والدة أثناء المحاكمة، وتم تحرير محضر بالواقعة وجار عرض المتهم على النيابة العامة لتتولى التحقيقات.