الخميس 13 أغسطس 2020...23 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

أمن الإسماعيلية يكشف حقيقة اختطاف صاحب محل اتصالات

محافظات

حنان نوح


كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية، لغز ادعاء صاحب محل اتصالات تم اختطافه من قبل مجهولين أسفل الكوبري العلوي طريق "الإسماعيلية - الزقازيق" الزراعى.
اضافة اعلان

كان اللواء محمد على حسين، مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارًا من العميد أحمد عبد العزيز رئيس المباحث الجنائية، مفاده ورود بلاغ للرائد أحمد عبد اللاه رئيس مباحث أبو صوير، من "حسن.م. ح" 21 عامًا، عامل بمحل إكسسوارات محمول باختطاف "أحمد. س" مواليد 34 عامًا وصاحب محل اتصالات.

وحسب البلاغ فإنها أثناء استقلالهما سيارة ملاكى لمدينة الزقازيق لتوريد مبالغ مالية قيمة مستحقات للموردين، وجدا سيارة تعترض طريقهما يستقلها مجهولون، وطلب قائدها من مقدم البلاغ الحقيبة وبداخلها المبالغ المالية وشيكات وأوراق خاصة بالتعاملات، لكن قائد السيارة تركهما وبعد مدة زمنية قصيرة عاد للسيارة لاستبيان الأمر، وفوجئ بوجود السيارة التي كان يستقلها ولم يجد قائدها ولا هاتفه، كما وجد كسرا بالزجاج الأمامى لها، مما دفعه إلى اختطاف الآخر.

وبتشكيل فريق بحث وبفحص الكاميرات الموجودة بمكان الواقعة ومناقشة الشهود تبين عدم صحة ما رواه المبلغ والمجني عليه "أحمد. س"، الذي سبق اتهامه في القضية جنح قسم المناخ ــ بورسعيد بتهمة "آداب عامة"، القضية رقم جنح قسم ثان بتهمة "نصب"، مطلوب التنفيذ عليه في قضيتين وأنه دائم الحصول على بضاعته من تجارة الهواتف المحمولة ومتعثر ماديًا، وقام بالاتفاق مع المبلغ على اختلاق واقعة تعرضه للاختطاف من قبل مجهولين.

وبمناقشة المبلغ بما توصلت إليه جهود فريق البحث أقر بصحتها، مضيفًا أن الخطة كانت بعلم شقيق المجنى عليه "محمد س ر"، شريك بالمحل مقيم بذات العنوان وقام بإخفائه وباستدعائه أقر بمضمون التحريات وما قرره المبلغ، وتم التحفظ على المبلغ وتحرير محضر بالواقعة وجار العرض على النيابة.