الخميس 1 أكتوبر 2020...14 صفر 1442 الجريدة الورقية

مستشفى خاص بقصر عابدين لرعاية الملكة ناريمان

ثقافة وفنون

ثناء الكراس


تزوج الملك فاروق مرتين في حياته الأولى هي الملكة فريدة التي أنجبت له بناته الثلاث، ثم تزوج من ناريمان صادق من أجل إنجاب ولى العهد.اضافة اعلان


وكما نشرت جريدة "أخبار اليوم" في 20 يونيو عام 1951 فإن الملك استدعى الدكتور مجدى باشا أستاذ التوليد للاطمئنان على صحة ناريمان، وأبلغه الطبيب أن الملكة في انتظار حادث سعيد وأعلن في القصر أن الملكة حامل في طفلها الأول.

أخبر الدكتور مجدى باشا الملك الذي كان تساؤله الوحيد ولد ولا بنت، بأنه لا يستطيع معرفة ذلك وأن العلم لم يتوصل لتحديد جنس المولود.

انتقلت الملكة من قصر القبة إلى قصر عابدين حيث أعد لها جناحا خاصا بشكل مستشفى يضم غرفة مجهزة لرعايتها حتى يوم الولادة.

وفى ساعة الولادة انتقلت الملكة إلى غرفة الولادة يرافقها الدكتور مجدى والدكتور راتب بك طبيب التخدير ورئيسة ممرضات مستشفى ناريمان، إلا أن الملك فاروق أصر على حضور الولادة ووقف بجانب شباك الغرفة يدعو إلى الله تعالى أن يكون المولود ولدا.

وفجأة صاح مجدى باشا: "ولد.. ولد"، وحمله بين يديه وجرى إلى الملك وهو يصيح بصوت عال: "ولد ولد".

رد الملك "إن شاء الله خير وسيكون مقدم فؤاد خيرا".. وأسماه أحمد فؤاد تيمنا بوالده الملك أحمد فؤاد الكبير.