الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

مبادرة «سوريا الأهل» تكثف مشاريع رعايتهم في مصر

ثقافة وفنون

محمد طلعت


أطلقت «مبادرة سوريا الأهل» بعضا من المشاريع الخدمية مثل إطلاق بنك العمل والتشغيل، الذي يستقبل الوظائف الشاغرة التي تتوفر لدى المصريين، وتوزعها المبادرة على السوريين الذين لا عمل لهم، وتسوق المبادرة أيضا بالتسويق لمنتجات الأسر السورية، مثل المشغولات اليدوية، والمأكولات، عبر تدشين حملات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلنت المبادرة مؤخرًا عن توفر فساتين زواج وخطوبة بالمجان، لمن يرغب في الحصول عليها من السوريين والمصريين غير القادرين، بالإضافة إلى إطلاق رحلات لأطفال سوريا في الحدائق والمكتبات العامة، ومتابعة علاج الحالات المرضية السورية، التي تحتاج إلى تدخل مادي واجتماعي.


من جانبه قال باسم الجنوبي، مدير مبادرة سوريا الأهل، أن المبادرة تعمل منذ عامين، لكنها مؤخرا كثفت فاعلياتها بسبب زيادة أعداد السوريين القادمين لمصر، إلى أن وصلوا إلى مايقرب من نصف مليون، بحسب إحصائيات وزارة الخارجية المصرية، وأغلبهم يعيشون في ظروف اقتصادية واجتماعية شديدة الصعوبة.

وأكد الجنوبي أن ملف التضامن مع السوريين يجعل الإنسانية على مفترق طرق حيث لا بديل إنسانيا عن الوقوف معهم بكل ما نستطيع ماديا ومعنويا، وأشار الجنوبي أن دور مصر يحتم عليها التضامن بكل أشكاله مع أهل سوريا الذين كنا معهم في فترة ليست بعيدة شعب وجمهورية واحدة بالإضافة لوحدة الدم والعروبة والدين والإنسانية.

الجدير بالذكر أن «مبادرة سوريا الأهل» تعمل ضمن إطار حملة ثقافة للحياة، وهي حملة تطوعية مصرية تنشط في ملفات التطوع الثقافي والإغاثي، وكانت أطلقت أيضا قبل أيام مبادرة «ياسمين سوريا» بالتعاون مع الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة "فرع سوريا"، لتحسين صورة المرأة السورية في دول اللجوء عبر إبراز النماذج السورية الناجحة.