الثلاثاء 7 يوليه 2020...16 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

سونجول أودان تدافع عن كيفانش تاتليتوج

ثقافة وفنون
سونجول أودان وكيفانش تاتليتوج

نور أبو شادي

لم تقف الفنانة التركية سونجول أودان البالغة من العمر 41 عامًا والمعروفة باسم "نور" في الوطن العربي بمسلسل "نور" صامتة أمام تدخل الصحافة هناك في حياة زميلها وصديقها الفنان كيفانش تاتليتوج بشكل دائم وفي تفاصيلها الصغيرة.

واتهمت “أودان” التي شاركت مع تاتليتوج والمعروف باسم “مهند” أيضًا بين جمهوره العربي في مسلسل "نور" الذي تم عرضه على الفضائيات في 2005 تقريبا وحظي بمتابعة واسعة جدًا، الصحافة التركية بنشر الكثير من الأخبار الكاذبة التي تتعلق بحياة زميلها، وطالبتهم بالتقيد بأصول المهنة.

طليق سونجول اودين يعيد فتح موضوع خيانتها له بعد سنوات

وأوضحت الفنانة أن صديقها كيفانش تاتليتوج لا يتدخل في حياة أي شخص، ومن الواجب احترامه وتقديره والابتعاد عن حياته الخاصة وعدم الإساءة لها أبدًا.

ودافعت سونجول أودان عن تاتليتوج بعد أن اتهمت الصحافة زوجة الأخير باشاك ديزر بأنها هي وراء رفض زوجها بعض العروض المهنية التي تلقاها، وأنها تتدخل بشكل كبير في اختياراته المهنية.

وكانت تقارير صحافية تركية ذكرت قبل أيام قليلة أن كيفانش رفض كافة العروض الغنائية المقدمة له رغم أنه نجح في إعلانه التجاري عن ماركة “مافي” الذي أدى فيه أغنية راب وحصد مشاهدات عالية من الجمهور.

وبحسب التقارير فإن كيفانش تقاضى 5 ملايين ليرة تركية، أي ما يقارب 877 ألف دولار لقاء أدائه في هذا الإعلان.

وبيَّنت تقارير فنية تركية أن تاتليتوج استجاب لرغبة زوجته التي رفضت هذه الخطوة الجديدة خوفًا من مضاعفة عدد معجباته لأنها تغار عليه كثيرًا.

وكان منتجون أتراك عرضوا على الفنان المعروف مبالغَ مالية كبيرة ليطلق ألبوما يضم عددا من أغاني الراب، لكنه تردد، ومصادر مقربة منه روت أنه طلب مليوني دولار من أحدهم ليوافق، لكن وبعد فترة زمنية قصيرة أبلغ تاتليتوج المنتجين بانسحابه من هذه الخطوة، وقال إنه وافق على تصوير مسلسل يعرض عبر منصة نتفلكس، وسيبدأ تصويره قريبًا.