الخميس 9 يوليه 2020...18 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

دار الشروق تطرح «مشاوير في بلاد كتير» رقميا على «جوجل بوكس»

ثقافة وفنون

مى عبد الرحمن


طرحت دار الشروق نسخة رقمية من كتاب «مشاوير في بلاد كتير»، للمؤلف أحمد الليثي ناصف، وذلك عبر متجر «جوجل بلاي بوكس»، يمكن الوصول لها من هــنــا.

وكتاب «مشاوير في بلاد كتير» يُلخص هزلا تجربة مشوار نحو ثلاثين سنة في دهاليز ودروب منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا الوسطى مع الشركات العملاقة أو ما تعرف بــ Fortune 500 companies، مئات من المواقف الغريبة والتجارب المضحكة قرر الكاتب أن يشاركها مع القارئ من الناحية الحياتية التي تهم وتسلي أغلب الناس وليس من الناحية الحرفية التي يختص بها أصحاب الحرفة.

وهذه التجربة تتعدى مرحلة الهزل في أوقات كثيرة لتصل إلى مرحلة السخرية الرفيعة، مع صعود الكاتب للسلم الوظيفي تقلد وظائف ومسئوليات في بلاد مختلفة وكثيرًا ما كانت في فترات فاصلة من تاريخها: «ليبيا تحت الحصار»، «العراق في برنامج النفط مقابل الغذاء»، «جمهوريات آسيا الوسطى فور استقلالها عن الاتحاد السوفيتي»، «اليمن بعد اتحاد شماله وجنوبه» وغيرهم.

و الكتاب حاول أيضا أن يلقي الضوء على بعض الأمور التي تكون كلها أو بعضها مشوش الصورة في أذهان الكثيرين ومنها السحر، وممارسات الشيعة في إيران، تاريخ تعدد الزوجات في المغرب العربي.. إلخ، حيث أتاح قرب التجربة والمعاينة الفعلية في نقل رؤية أوضح عمَّا استقر في مفهوم الكثيرين.

ويعد الكتاب هو التجربة الأولى للمؤلف أحمد الليثي ناصف الذي يشغل منصب مدير عام شركة نستله في تونس، والذي تخرج في الجامعة الأمريكية بالقاهرة في مجال إدارة الأعمال، ثم حصل على الماجستير ودبلومات عليا من كلية إدارة الأعمال في إدنبرة.

بدأ «ناصف» حياته العملية مع الشركات العملاقة متعددة الجنسيات، وأتاح له إتقانه العديد من اللغات، بالإضافة إلى تفوقه العلمي تسلق السلم الوظيفي، في عدد من الشركات العملاقة مثل: «Unilever، pepsi nestle، Procter & Gamble، Black & Decker» في دول مختلفة، بدأت هوايته في الكتابة أثناء دراسته الجامعية من خلال نشر مقالات في موضوعات متعددة، وهي المهارة التي استغلها في كتابه الأول.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟