الخميس 3 ديسمبر 2020...18 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

حسن طلب: إنجازات الفيتوري تغفر له مواقفه أواخر حياته

ثقافة وفنون
الشاعر حسن طلب

علاء مقلد


قال الشاعر حسن طلب إن رحيل الشاعر السوداني محمد الفيتوري خسارة فادحة للساحة الأدبية والثقافية، مضيفا أن ما يزيد من الألم أننا ودعنا عبد الرحمن الأبنودى، واليوم نودع الفيتورى أحد رواد الشعر الحر الحديث.اضافة اعلان


وأضاف طلب، في تصريحات خاصة لـ"فيتو" أن الفيتورى من الشعراء الذين مكنوا لقصيدة الشعر الحر التي بدأت مع أواخر الأربعينات من القرن الماضى كتجديد ثورى على القصيدة القديمة.

وتابع أن مواقف الفيتورى الأخيرة، واقترابه من نظام القذافى في ليبيا، تأتى مخالفة لتاريخه الشعرى الطويل الذي اتسم بالمواقف الواضحة، ولكن شعره وإنجازاته يغفران له بعض مواقفه في أواخر حياته، على حد قوله.

جدير بالذكر أن الشاعر السوداني المقيم بالمغرب محمد الفيتوري، توفى مساء أمس الجمعة 24 أبريل بأحد مستشفيات الرباط عن عمر يناهز 79 عاما بعد معاناة مع المرض.

ولد الفيتوري بالسودان ونشأ في مدينة الإسكندرية بمصر وحفظ القرآن وانتقل إلى القاهرة حيث تخرج في كلية العلوم بالأزهر الشريف، وأنشد لأفريقيا ونضالها ضد الاستعمار، وألف دواوين كثيرة منها (أغاني أفريقيا) عام 1955 و(عاشق من أفريقيا) في 1964 و(اذكريني يا أفريقيا) في 1956.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟