الأحد 25 أكتوبر 2020...8 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

جمال ياقوت يرد: "أن أصرف على عروضي أفضل من نهب المال العام"

ثقافة وفنون
المخرج جمال ياقوت

أحمد زيدان


أبدى المخرج جمال ياقوت، حزنه من الهجوم عليه وعلى عرض "بالمى" المسرحى الذي يخرجه، والذي حصل على عدد من الجوائز في مسابقة قصور الثقافة.
اضافة اعلان

وقال الدكتور جمال ياقوت: أتصور أنه ليس من الإنصاف أن يحكم شخص ما على ما لم يشاهده بنفسه، فلماذا تتحول الحوارات إلى تجريح وتشكيك في الذمم والشرف دون مراعاة سمعة الناس؟ وإذا كان الخلاف بين أعضاء لجنة التحكيم، فلماذا يزج الناس بآخرين لا ناقة لهم ولا جمل فيما يحدث؟

وأضاف: ثم أن المخرج خالد عبد السلام جاء ليصافحني ويحتصنني لحظة إعلان النتيجة وسعدت بمشاعره الطيبة، ويعلم الله أنني سعدت بهذا السلوك المحترم، وما الذي يمكن أن تضيفه جائزة أول مخرج مناصفة بالنسبة لي وعرضي حاصل منفردًا على أفضل عرض وممثل وممثلة وديكور وإضاءة مركز أول، وإعداد موسيقي مركز ثان، ثم إننى باركت لشباب المنصورة على عرضهم وتعاملت معهم بكل الحب والتقدير لمجهودهم الكبير وطالبت المخرج بالحفاظ على هذه الطاقات وتنميتها.

وأكمل المخرج حديثه: وصلني أن البعض تقدم بشكوى قبل عرضى وطالبوا باستبعادي من المنافسة، لأنني أصرف على عروضي من مالي الخاص ولأنني محترف ولا تجوز لي المنافسة مع الهواة، وقد فكرت في هذا الأمر الذي تكرر معي في السنوات الأخيرة وبعرض "بالمى" تحديدًا لم أصرف من جيبي إلا في حدود الألف جنيه لتكملة طباعة البنرات، أما أثاث العرض كله فكان من مكتبي الخاص، وحتى لو صرفت من مالي الخاص، أليس هذا أفضل من اللصوص الذين ينهبون المال العام؟

أما بالنسبة لكوني محترفًا، فهذا معناه أن نفرغ الثقافة الجماهيرية من كل المحترفين على كل المستويات، فأنا أعمل في هذا الكيان من منطلق رد الجميل لأن الثقافة الجماهيرية مثلت الملعب الذي تدربنا فيه وأخطأنا وأصبنا حتى ملكنا القدرة على العمل المسرحي بصورة محترمة، ولن تتغير مشاعري تجاه شباب المنصورة رغم ما ألمح به البعض وذكره صراحة على شاكلة أن النتيجة محسومة مسبقًا، خاصة من هؤلاء الذين يحكمون دون مشاهدة عرضى المتواضع.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟