الجمعة 14 أغسطس 2020...24 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

بالفيديو والصور.. كواليس اعتزال «ساندي» الغناء

ثقافة وفنون

آلاء عبدالرحيم


"ساندي" مطربة مصرية لم يتجاوز عمرها الفني 6 سنوات، حقتت جماهيرية واسعة في فترة قصيرة، أبهرت الجميع بصوتها، عانت كغيرها من الفنانات من نار البقاء في الفن أو تركه من أجل نجاح حياتها الشخصية؛ فاختارت اعتزال الغناء تماما.

حالة من الجدل غير المبرر أثيرت حول قرارها بالاعتزال، والذي ظهر بوضوح خلال كم الانتقادات والسخرية التي وجهت إليها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، حيث رأى الكثير من نشطاء "فيس بوك"، أنها محاولة جديدة للترويج لنفسها، خاصة أنها انتهت مؤخرا من تسجيل البوم  غنائى كامل يحمل 11 أغنية، واتهمها البعض الآخر بتقليد الراقصة «سما المصرى» في طريقة الدعاية الرخيصة.

فهذا القرار لم يكن وليد يوم وليلة، والدليل على ذلك، هو ظهورها منذ عام تقريبًا في برنامج "صاحبة السعادة"، ودخولها في نوبة بكاء عندما سألت عن جماهيريتها الكبيرة التي حققتها خلال سنوات قصيرة، مشيرة إلى أنها بين نار الاستمرار في نجاحاتها الفنية، وبين نار اعتزال الغناء للتفرغ لحياتها الشخصية.

وقالت خلال هذا اللقاء: "أشعر أن نجاحي أصبح عبئا عليّ، ولكنها ستكون تجربة قاسية بالنسبة لي أن أهجر الغناء وأعتزل الفن بعد كل ما حققته من نجاحات.. كنت أرغب في أن أعيش حياتي مثل أي بنت أحب وأتحب، وخائفة من أن يمضي قطار العمر بي سريعا خلال السنوات المقبلة لأفاجأ بأشياء عديدة لم أحققها على حساب نجاحي المهني".


نص اعتزال "ساندي" للفن، زاد من حالة الجدل، حيث قام أكثر من 1000 شخص بإعادة نشر سطور الاعتزال التي كتبتها ساندي، فيما تنوعت التعليقات التي قاربت 2000 تعليق، وذلك ما بين مؤيد للقرار وآخر ساخر.
اضافة اعلان

وقالت ساندي في نص اعتزالها: "قررت أنا ساندي عادل أحمد حسين الاعتزال من هذه المهنة التي أدت لمرضي بسبب الضغوط النفسية التي أتعرض  إليها، ولن أتراجع عن هذا القرار وأطلب من الله المغفرة عن أي ذنب ارتكبته بسبب هذه المهنة".

"ساندي" من مواليد 22 أبريل 1986 ودرست السياحة والفندقة في جامعة الألسن لمدة أربع سنوات. بدأت مشوارها الفني بإصدارها ألبوم "كل ما أقرب" من توزيع شركة "Star Label"، والذي تضمن أغنيتها الشهيرة "كل ما أقرب" من كلمات: هاني الصغير وألحان: محمد رحيم.


وفي عام 2009 أصدرت أغنية "شوفته وماكلمنيش" التي كانت انطلاقتها الحقيقية للنجومية.


صدر لها بعد ذلك ألبومها "قد التحدي" مع شركة "ميلودي ميوزيك" وذلك بعد صدور الأغنية المصورة "حصل خير" مع المخرج الأمريكي "ديفيد زيني".