السبت 11 يوليه 2020...20 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

ارستقراطية المال والقرض النبيل سمات المجتمع المصرى قبل ثورة 1952

ثقافة وفنون
صورة ارشيفية

ثناء الكراس

فى تحقيق صحفى نشرته مجلة المصور عام 1954 كتبته الصحفية إنجى رشدى حول صورة المجتمع المصرى تساءلت فيه قائلة : هل المجتمع المصرى مجتمع ارستقراطى تتمتع بالاصل العريق والتقاليد الموروثة مثل المجتمع الانجليزى ، أم هو مجتمع المال والنصب الخطير كما هو الحال فى امريكا التى تتحدث بلغة الدولار وهل هو الاتيكيت والاصل العريق كما هو فى المجتمع الفرنسى .

 

الحقيقة أن مجتمعنا لا هو هذا ،ولا هو ذاك ، إنه مجتمع عجيب يجمع بين جميع التناقضات فمثلا لايمكن القول بوجود ارستقراطية الأصل فى مجتمعنا لأن الغالبية العظمى من الأسر المصرية تاريخها لا يزيد على 150 سنة .

 

أما أرستقراطية المال وهى مساحة الأراضى التى يملكها عدد محدود من الأسر من عائلة محمد محمود سليمان ،محمد سلطان ،محمد شعراوى وعائلة ويصا وغيرهم .. تلك وهؤلاء لا يفتح المال والأراضى السبيل أمامهم إلى كل مكان وكانوا يسمون الأعيان.

 

وقبل ثورة 1919 فرضت ارستقراطية المال سيطرتها وأرستقراطيتها على السياسة فكان صاحب المال هو السياسى ممثل الأمة ، الوزير ، رئيس الوزراء منهم حسين رشدى حتى ظهر سعد زغلول فظهر فى ميدان السياسة وكان نجاحه لطمة شديدة أصابت أرستقراطية السياسة فى مصر وبعد أن بدأ المجتمع يتغير وظفرت المرأة بشيء من حقوقها نادت هدى شعراوى بتحرير المرأة ونهضتها .

 

 وفى عام 1920 تحررت المرأة من الحجاب وأقبلت على إقامة الحفلات التى تجمع بين الرجال والنساء ولمعت الأسماء.

 

كانت وسيلة التسلية فى تلك الحفلات هى الرقص والغناء تقليدا للمجتمع الأجنبى ، فتألق اسم عنايات سلطان وكانت حفلاتها وسفرياتها مضرب الأمثال واعتبرها الناس أول سيدة مجتمع مصرية ، كما لمع معها اسم قوت القلوب الدمرداشية التى أقامت منتدى القلم يجتمع فيه صفوة الكتاب والشعراء والفنانين وما صاحبه من مآدب عشاء شهرية .

 

كما برز اسم الأميرة السابقة شويكار ــ الزوجة الأولى للملك فؤاد ــ التى كانت تقيم معظم حفلا تها لفاروق واتهمتها محكمة الغدر بأنها سبب فساد فاروق ، وبعد الحرب العالمية الثانية اختصرت الحفلات إلى حفلات الانتيم ، ثم جاءت حفلات سوربريز بارتى وفيها يحضر كل مدعو طبقا مختارا من الأطعمة والشراب ويقدم المجموع على مائدة واحدة . 

 

اقرأ أيضا: 

وزيرة الصحة تحث الرائدات الريفيات على زيادة الوعي بين فئات المجتمع

 

وجاء بعد ذلك مجتمع الأندية مثل نادى السيارات ونادى محمد على والجزيرة ، وجاء بعدها مجتمع الجمعيات الخيرية وظهر ما يسمى بارستقراطية الخير الذى يقيم حفلاته الساهرة تحت ستار القرض النبيل الذى تحمل عنوانه الجمعيات الخيرية .

 

وقامت ثورة يوليو لتقضى على مجتمع السراى بحفلاتها المترفة وظهر شعب جديد ومجتمع جديد بعيدا عن الجاه والمال والسلطان .

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟