الثلاثاء 29 سبتمبر 2020...12 صفر 1442 الجريدة الورقية

مجلس الوزراء ينكس العلم حدادا على أرواح شهداء مسجد الروضة..٢٠٠ ألف جنيه تعويض للشهيد و٥٠ ألفا للمصاب.. اجتماع طارئ لمصطفى مدبولي بـ«الوزراء» لبحث تداعيات الحادث.. والقائم بالأعمال يزور المصابين

بدون تبويب

أحمد رأفت


أدان مجلس الوزراء التفجير الإرهابي الغادر، الذي استهدف اليوم بكل خسة، مسجدا بشمال سيناء، ما أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من المواطنين أثناء أدائهم صلاة الجمعة.
اضافة اعلان

التعويضات
وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية توجيهاته للحكومة، بصرف تعويض مادي قدره 200 ألف جنيه لأسرة كل شهيد، و50 ألف جنيه لكل مصاب.

الاٍرهاب لا دين له
وأكد المجلس استنكاره التام، ورفضه، لتلك العمليات الإرهابية الجبانة، التي تستهدف دور العبادة، على النحو الذي ترفضه كافة الأديان والشرائع السماوية، ويجافي مجمل القيم والأعراف، الأمر الذي يؤكد أن الإرهاب لا دين له، بل هو عدو الخير والإنسانية.

استئصال الاٍرهاب
وشدد المجلس على أن الدولة عازمة على استئصال الإرهاب الأسود من جذوره، وتطهير البلاد من عناصره الآثمة، ووضع حد قاطع لهذه الظاهرة الخبيثة التي تحاول النيل من عزيمة أبناء هذا الوطن، وتقويض مساعيه لاستعادة الأمن واستكمال خطوات البناء والتنمية، مؤكدًا أن لدى الوطن وأبنائه في هذه المواجهة عزيمة لا تلين، وإصرارًا لا يحيد، فالوطن باق، والإرهاب إلى زوال.

اتصالات هاتفية
وفى إطار متابعة الحادث اتصل الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء بكل من وزراء الداخلية، والصحة والسكان، والتضامن الاجتماعي، والتنمية المحلية، ومحافظ شمال سيناء.

اجتماع طارئ
كما عقد اجتماعا طارئا في مجلس الوزراء لمتابعة تداعيات الحادث حضره وزيرا الصحة والسكان، والتنمية المحلية، حيث وجه في هذا الصدد بتقديم الحكومة لكل المجهودات اللازمة للضحايا وأسرهم، وتوفير كل الرعاية الصحية اللازمة والدعم المطلوب على أعلى مستوى والتأكيد على جاهزية كل المستشفيات لاستقبال الضحايا.

خالص العزاء
ويتقدم الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء بخالص العزاء والمواساة في هذا الهجوم الإرهابي الغاشم بشمال سيناء، مشددًا على رفض الإرهاب بكافة أشكاله وصوره، راجيًا المولى سبحانه وتعالى أن يتغمّد الشهداء بواسع رحمته ومغفرته، وأن يمنّ على المصابين بالشفاء العاجل.

زيارة المصابين
وزار الدكتور مصطفى مدبولي القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء منذ قليل، المصابين في حادث مسجد الروضة بشمال سيناء والذين يتلقون العلاج في عدد من المستشفيات يرافقه عدد من الوزراء، وكلف مدبولي بتقديم كل الدعم للمستشفيات التي يعالج بها المصابين مع تمنياته لهم بالشفاء العاجل.

تنكيس الأعلام
فيما قام مجلس الوزراء بتنكيس إعلامه في مقره الرئيسي بشارع القصر العيني حدادا على أرواح الشهداء في الحادث الاٍرهابي الغاشم لمدة ٣ أيام.

وكان عدد من الإرهابيين استهدفوا مسجد الروضة غرب مدينة العريش، أثناء أداء المصلين صلاة الجمعة، وأعلنت رئاسة الجمهورية حالة الحداد لمدة 3 أيام.