السبت 31 أكتوبر 2020...14 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

قرارات الداخلية الإنسانية للسجناء.. نقل ألف و520 نزيلا لأماكن قريبة لذويهم.. سجين يلتقي زوجته.. وآخر يطمئن على والده المريض.. وزيارة محكوم عليه لوالدته

بدون تبويب
وزارة الداخلية

محمد صابر


تسعى وزارة الداخلية من خلال دورها المجتمعي إلى مد جسور التواصل مع المواطنين وترسيخ القيم الإنسانية، وفقًا للأطر الأمنية الجديدة، ويتجلى ذلك من خلال سياسات عقابية جديدة تطبق في مختلف السجون المصرية.اضافة اعلان


وتطبق الوزارة فلسفة جديدة وضعتها منذ تولى اللواء مجدى عبد الغفار، لتحقيق كل أوجه الرعاية لنزلاء السجون ومراعاة البعد الإنسانى والاجتماعى، وفقًا للمنهج الحديث لأسلوب الفلسفة العقابية الحديثة في الاهتمام بنزلاء السجون كافة، وكذلك أسرهم والوقوف المباشر على كل المشكلات التي تواجههم، وتأكيد مراعاة حقوق الإنسان وحل مشكلات النزلاء وذويهم.

نقل لسجون قريبــة
ووافق قطــاع مصلحة السجون على الطلبات المقدمة من عدد من نزلاء السجون لنقلهم لأماكن قريبة من محال إقامة ذويهم نظرًا لظروفهم الصحية والاجتماعية، ليبلغ عدد الذين تمت الموافقة على نقلهم في الفترة من يناير 2016 وحتى اليوم ألفًا و520 نزيلا.

وفى سياق متصل أفاد مصدر أمني مسئول، أن وزارة الداخلية تواصل جهودها في فحص عدد من طلبات نزلاء السجون في التمتع بفترة انتقال خارجية لزيارة ذويهم بمحال إقامتهم أو حضور أفراح وجنازات وزيارات لأسـرهم والمرضى.

خروج للزيارة
وأضاف المصدر الأمني في تصريح خاص لـ"فيتو" أنه في إطار الفلسفة الحديثة لوزارة الداخلية وتنفيذًا لتكليفات اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، بتطبيق المنهج الحديث للتنفيذ العقابى، والذي يتمثل في توفير كل أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء، خاصةً في مجال الرعاية والتواصل الاجتماعى مع أسرهم، يتم السماح بالخروج لنزلاء 24 ساعة و48 ساعة لزيارة ذويهم، وآخر هذه اللفتات كانت خروج 4 سجناء من سجون (المرج، القناطر رجال، عنبر المزرعة ) من محبسهم للتمتع بفترة الانتقال الخارجية لمدة 48 ساعة لزيارة ذويهم بمحال إقامتهم.

لقاء الزوجة
وأشار إلى واقعة خروج السجين "محمد. ح" المودع سجن الاستقبال بطرة على ذمة القضية رقم 4252 لسنة 2014 ج، عابدين بتهمة "الاتجار بالبشر"، للخروج من محبسه لزيارة زوجته السجينة "آية. م"، الحاصلة على الجنسية الأمريكية، والمودعة بسجن القناطر نساء على ذمة ذات القضية.

اطمئنان على الوالد
كما وافق قطاع مصلحة السجون على التماس قدمه المحكوم عليه "مجدى. ر. ح" المودع بسجن المزرعة العمومى على ذمة القضية رقم 4327 /2015 جنح أول القاهرة الجديدة بتهمة (قتل خطأ)، بالخروج من محبسه لزيارة والده المحجوز بمستشفى الحسين الجامعى، وتمت الزيارة بالمستشفى، واطمأن السجين على حالة والده، وأعيد لمحبسه عقب انتهاء الزيارة.

وخرج كذلك نزيل من سجن (الزقازيق العمومى) من محبسه للتمتع بفترة الانتقال الخارجية 48 ساعة لزيارة والدته بمحال إقامتها بمحافظة الشرقية.