الأربعاء 12 أغسطس 2020...22 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

قرارات الجماعة الصحفية للحشد للاجتماع العام.. سيناريوهات بديلة حال الفشل.. وهاشتاج موحد لدعم النقابة.. رسائل نصية للنزول.. واقتراحات بحملة توقيعات إلكترونية

بدون تبويب
نقابة الصحفيين

منى عبيد


انتفضت الجماعة الصحفية رافضة للحكم الصادر من محكمة جنح قصر النيل صباح السبت الماضي، بحبس كل من الكاتب الصحفي يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وجمال عبد الرحيم السكرتير العام للنقابة، وخالد البلشي مقرر لجنة الحريات، عامين وغرامة قيمتها 10 آلاف جنيه على خلفية اتهامهم بإيواء مطلوبين للعدالة، ونشر أخبار كاذبة.

اجتماعات صحفية
ونظم عدد من أعضاء الجمعية العمومية عدة لقاءات للتباحث حول الإجراءات التي يجب أن تتبع حيال الأزمة، كان آخرها مساء أمس الإثنين، بمقر نقابة الصحفيين بوسط القاهرة، لمناقشة تداعيات وآثار الحكم والتنديد به، بالإضافة إلى اتخاذ إجراءات تلتزم بتنفيذها الجماعة الصحفية.
اضافة اعلان

رسائل نصية عبر الموبايل
كان من أهم القرارات التي استقرت عليها جبهة الدفاع عن الصحفيين إرسال رسائل نصية عبر الهواتف المحمولة لأعضاء الجمعية العمومية لدعوتهم للاجتماع العام الأربعاء المقبل، الذي دعا له مجلس النقابة مساء السبت من خلال إحدى الشركات المتخصصة، بتكلفة تقدر 1200 جنيه، ويتم تجميعها من خلال مساهمات الصحفيين الذاتية.

الاتصال بالصحفيين
وطلب أعضاء من الجمعية العمومية في اجتماعهم، أن يتصل كل عضو من أعضاء جبهات الدفاع عن الصحفيين بـ15 صحفيا؛ لدعوتهم غدا الأربعاء، وتم الاتفاق على استخدام عدد من "الهاشتاجات"، وهي «كن مع نقابة الصحفيين» و«كن مع حرية الصحافة» و«انزل نقابتك» تنتشر عبر حسابات مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» و«تويتر».

تنظيم وفقات احتجاجية
وأعلن الصحفيون خلال اجتماعهم عن تنظيم وقفات احتجاجية يتخللها هتافات معبرة عن أزمات الصحفيين، ووضع دفترين داخل مقر النقابة للتضامن مع الأزمة، ويتم الإعلان عنهما بعد الاجتماع العام يوم الأربعاء، الأول يخص الصحفيين والثاني يخص بقية المتضامنين.

طرح فكرة الاعتصام
وقرروا طرح فكرة الاعتصام ليوم واحد على أعضاء مجلس النقابة اليوم وحتى صباح غد الأربعاء، كما يتم تنظيم وقفة احتجاجية أمام النقابة غدا الأربعاء عقب الاجتماع مع ارتداء أقمشة زرقاء "لون ملابس المحكوم عليهم".

ورقة تفصيلية لوضع الصحفيين
كما اقترح المجتمعون من الصحفيين تقديم ورقة تفصيلية للربط بين الأزمة الأخيرة للنقابة وقضية القرارات الاقتصادية الأخيرة وتأثيرها على الصحفيين، والفصل التعسفي، وأزمة تشريعات الصحفيين، لأعضاء المجلس اليوم الثلاثاء، لاعتمادها ورقة عمل لأعضاء الجمعية العمومية غدا الأربعاء، ومن ثم تشكيل لجنة إدارة أزمة تشمل ممثلين لكل الصحفيين باختلافات آرائهم.

سيناريو الفشل
وضعت جبهة الدفاع عن الصحفيين سيناريو للتعامل مع الأزمة ما بعد الاجتماع العام إذا اقترحت تنظيم يوم تدويني حول قضية النقابة، بالإضافة لإطلاق حملة توقيعات بمشاركة النقابات المهنية في مصر، واتحاد النقابات المهنية، إضافة إلى إطلاق حملة توقيعات إلكترونية للصحفيين من كل أنحاء العالم، وعقد مؤتمر صحفي لهيئة الدفاع عن أعضاء المجلس.

كتابات رأي
واقترح المجتمعون مطالبة عدد من الكتاب البارزين لكتابة مقالات تتناول أزمة الصحفيين، وكذلك تقديم بلاغ للنائب العام دعمًا للنقيب وعضوي المجلس، وتجديد بلاغات اقتحام النقابة.