الثلاثاء 4 أغسطس 2020...14 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

فضيحة في «امتحانات الأزهر» بالشرقية.. ضبط «طالب» أثناء مشاهدة أفلام إباحية خلال اللجنة.. المعهد يتستر والمراقبون يحطمون «الهاتف».. غضب بين المعلمين بسبب الواقعة.. ومطالبات بإحالة الطالب للتحقيق

بدون تبويب
صورة أرشيفية

سامح المغازى


لم تمض ساعات قليلة على صدمة خروج مصر من الترتيب العالمي للتعليم، إلا وحدثت واقعة جديدة هزت عرش "تعليم الشرقية"، ألا وهى تستر معهد أزهري على فضيحة أخلاقية بطلها طالب.
اضافة اعلان

بداية الواقعة

«فيتو» تكشف الفضيحة الأخلاقية داخل أحد المعاهد الأزهرية الثانوية التابع لقسم أبوحماد التعليمى بالمنطقة الأزهرية بالشرقية، حيث شهد قيام معلم يدعي "ع.م" مدرس "مواد شرعية"، ملاحظ على الامتحانات وزميله "ز. ع" مدرس علوم بالتستر على طالب يدعى" م ع م" بالصف الأول الثانوى قسم "أدبي" عقب ضبطه بمشاهدة أفلام إباحية من خلال هاتفه المحمول داخل لجنته بالدور الثالث رقم 3، أثناء أداء مادة تفسير القرآن الكريم للفصل الدراسى الثانى، مع العلم أنها لجنة مزدوجة حيث يتم امتحان طالب أولى ثانوى بجوار طالب ثانية ثانوى.

مقاطع جنسية
وبفحص محتويات المحمول، عثر على عدة مقاطع جنسية على كارت ميمورى سعته 4 جيجا، ونصحه زميله في اللجنة بعدم تحرير محضر له حرصا على مستقبله، وتحطيم الهاتف وإلقائه من أعلي في المناطق المحيطة بالمعهد.

غضب المعلمين
وعلمت "فيتو" أن رئيس الدور ويدعى "م. ع.خ"، وشيخ المعهد الأزهري"ر.و. ح" حضرا سويا للجنة بعد سماعهما علو الأصوات، ولكنهما لم يتخذا إى إجراءات حيال الطالب، ما أدى إلى استياء وغضب المعلمين بالمعهد تجاه التغاضى عن فضيحة ارتكبت في حق المنظومة التعليمية.