السبت 31 أكتوبر 2020...14 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

عالم مصريات: حريق متحف البرازيل شهادة وفاة للقطع الأثرية المصرية

بدون تبويب
حريق متحف البرازيل

محمد الدمرداش


كشف الدكتور فرنسيس أمين عالم المصريات عن أن متحف البرازيل الذي شب فيه حريق في الساعات الأولى من صباح اليوم هو خامس أكبر المتاحف في العالم.اضافة اعلان


وقال في مداخلة هاتفية لبرنامج «رأى عام» المذاع على فضائية «تن» إن القطع الاثرية المصرية في المتحف تصل إلى 700 قطعة متنوعة، خرجت من مصر في عام 1818، في عصر محمد على بينهم 55 لوحة، و8 توابيت أثرية منتقاه، مؤكدا أن الكارثة الكبرى هي أن معظم الآثار الموجودة في المتحف توابيت خشبية وهو ما يؤدى لسرعة القضاء عليها بسبب النيران.

وأضاف أن ما حدث في متحف البرازيل بمثابة شهادة وفاة للقطع الأثرية المصرية هناك، لأن هذه القطع يستخدمها الباحثون حول العالم في أبحاثهم العلمية.