الثلاثاء 20 أكتوبر 2020...3 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

شيخ الأزهر يوضح الغرض الوحيد من القتال في الإسلام

بدون تبويب
الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف

محمد الدمرداش


قال الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف: إن الغرض الوحيد في الإسلام، والذي يدفع المسلمين للقتال، أن يكون في سبيل الله، ودفاعا عن دينه، موضحا أن الحرب في الإسلام لها ضوابط ومعايير.اضافة اعلان


وأضاف «الطيب» خلال برنامج «الإمام الطيب»، المذاع على فضائية «سي بي سي إكسترا»، أن الحرب لا تعلنها أية جهة ولا يتخذ قرارها في الإسلام طائفة معينة ولا أمير جماعة، وإنما تتخذه الدولة، أو من ينوب عنها كوزارة الدفاع مثلا، مؤكدا أن كلمة الإمام في الفقه القديم تترجم في عصرنا هذا برئيس الدولة وحاكمها.