الثلاثاء 20 أكتوبر 2020...3 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

رئيس الوزراء يبحث «تجربة مدارس النيل الدولية».. يدعو للتوسع في إنشائها بالمحافظات.. السماح لحاملي شهاداتها بالتقدم للجامعات الحكومية.. التفاوض مع «كامبريدج» البريطانية لضمان جودة التعليم

بدون تبويب
المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء

أحمد رأفت


عقد اليوم الأحد، المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا لبحث موقف مدارس النيل وما تم اتخاذه من إجراءات وقرارات في هذا الصدد، بحضور وزيري التعليم العالي، والتربية والتعليم، وذلك في إطار الحرص على تلبية احتياجات مدارس النيل والتوسع في هذه التجربة بما تمثله من نموذج تعليمي متميز يخدم كل فئات المجتمع.اضافة اعلان


التوسع في المدارس
وأكد رئيس مجلس الوزراء في مستهل الاجتماع، أهمية تجربة مدارس النيل وضرورة التوسع بها لتقديم الخدمة التعليمية للمواطنين في مختلف المحافظات، مشيرًا إلى إمكانية أن يكون التوسع ضمن إطار مبادرة مشاركة القطاع الخاص في إنشاء مدارس جديدة والتي تعتزم وزارة التربية والتعليم طرحها خلال المرحلة المقبلة.

شهادة النيل
ووافق رئيس الوزراء على مقترح لإتاحة نسبة مرنة لحاملي شهادة النيل الدولية للقبول بالجامعات الحكومية، ورفع التوصية بذلك إلى المجلس الأعلى للجامعات، وبحث مقترح بأن تكون النسبة المحددة لخريجي مدارس النيل، على مستوى كل كلية وليس على مستوى النظام التعليمي ككل، مما يتيح فرصة أكبر لخريجي هذه المدارس في الالتحاق بالكليات التي يرغبونها.

ورقة عمل
كما وافق على صياغة ورقة عمل بين وحدة شهادة النيل الدولية ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لتقديم الدعم اللازم للشهادة، من خلال تقديم عدد من المزايا والإجراءات الميسرة للمدارس الراغبة في تطبيق النظام التعليمي المتبع في مدارس النيل، بالإضافة إلى أن تضمن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مدارس النيل المصرية ضمن الخطة الاستثمارية للوزارة.

الاعتمادات المالية
وتقرر خلال الاجتماع توفير الاعتمادات المالية اللازمة لتطبيق جدول أجور العاملين بوحدة شهادة النيل الدولية ومدارس النيل المصرية التابعة لها اعتبارًا من 1 يوليو 2016، كما تمت الموافقة على أيلولة إيرادات مدارس النيل المصرية الخمس إلى موازنة وحدة شهادة النيل الدولية بالصندوق، وذلك من خلال إجراء تعديل على من مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بإعادة تنظيم الوحدة.

كامبيردج البريطانية
وأكد رئيس الوزراء خلال الاجتماع، استمرار التفاوض مع هيئة الامتحانات الدولية بجامعة كامبريدج البريطانية، بما يضمن تنافسية الشهادة على المستويين المحلي والعالمي، حيث تمت الإشارة إلى أن هيئة الامتحانات الدولية ستكون هي المسئولة عن مخاطبة الجامعات للحصول على الاعتراف الدولي بشهادة النيل الدولية، كما تقوم الهيئة بتحديد قواعد منح الترخيص لكل المدارس الأخرى الراغبة في تطبيق النظام التعليمي المتبع في مدارس النيل المصرية.