الخميس 29 أكتوبر 2020...12 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

بالفيديو والصور.. مظاهر احتفال المصريين باليوم الثاني للعيد.. إقبال كبير للأطفال على سيرك حديقة الفسطاط.. رقص الشباب على المزمار في الأزهر.. المراكب وسيلة أهالي الإسكندرية.. وعروض التنورة في القليوبية

بدون تبويب

سارة وحيد - أماني أسامة - حاتم أحمد - خالد الامير


خرجت آلاف الأسر المصرية، صباح اليوم الإثنين، إلى الحدائق والمتنزهات للاحتفال بثاني أيام عيد الفطر، في جميع محافظات مصر، واختلفت كل محافظة في طريقة الاحتفال، وتستعرض «فيتو» أبرز مظاهر احتفال المواطنين بالعيد.اضافة اعلان


السيرك
تعد أبرز مظاهر الاحتفال بعيد الفطر في يومه الثاني، «الإقبال الكثيف» على السيرك، حيث أقبل زوار حديقة الفسطاط، على شراء تذاكر السيرك، وخاصة الأطفال والمراهقين، في ظل انخفاض سعر التذكرة إلى جنيهين فقط.

ملاهي الحديقة
كما أقبل عدد من زوار حديقة الفسطاط على ملاهي الحديقة للحصول على تذاكر الدخول التي يبلغ ثمنها جنيهين في إطار الاحتفالات بثاني أيام عيد الفطر المبارك.

اقرأ: «الرقص في الشوارع» أبرز صيحات الاحتفال بالعيد

المزمار
وجاء «المزمار» في المرتبة الثانية من مظاهر احتفال المواطنين بالعيد، حيث وصلت إحدى الفرق الموسيقية الشعبية، إلى حديقة الأزهر للاحتفال مع المواطنين بثاني أيام عيد الفطر المبارك، حيث قامت بدق الطبول والمزامير.

وتفاعل المواطنون مع الفرقة، فالتف زوار حديقة الأزهر حولهم وقاموا بالرقص على أنغامها، في حين قام أحد الشباب بالرقص بواسطة على نفس الأنغام.

شاهد: بالفيديو والصور.. مواقف وطرائف عيد الفطر2017

حديقة الحيوان
كما شهدت شبابيك بيع التذاكر أمام البوابة رقم 5 بحديقة حيوان الجيزة، في ثاني أيام عيد الفطر المبارك، ازدحاما شديدا من قبل المواطنين الراغبين في دخول الحديقة قبل إغلاق أبوابها بثلاث ساعات، حتى مع ارتفاع درجات الحرارة في الحديقة.

وتوافد الكثير من المواطنين في الساعات الأخيرة قبل إغلاق الحديقة، في ثاني أيام عيد الفطر المبارك للاحتفال به وسط حالة من البهجة والسرور، كما شهدت الحديقة انتشارا مكثفا من رجال الشرطة لضبط الأمن ومكافحة التحرش.

المراكب
أما مظاهر الاحتفال في الإسكندرية، فاختلفت تماما مبتعدة عن الحدائق والمنتزهات، حيث أقبل الأطفال والشباب بمحافظة الإسكندرية، اليوم الإثنين، على التنزه في البحر بالمراكب، للاحتفال بثاني أيام عيد الفطر المبارك، وسط حالة من البهجة سيطرت على الجميع.

وحرصت بعض الأسر على ركوب المراكب والاستمتاع بأيام العيد وخاصة بمنطقة بحري والمنشية ووسط المدينة، وسط انتشار للباعة الجائلين بالميادين والشواطئ.

وجاء ذلك وسط حالة من التشديدات الأمنية من قبل قوات الأمن، التي دفعت بالعديد من سيارات الشرطة والمدرعات بمختلف المناطق خاصة الكورنيش، والتزمت أغلب المراكب بإغلاق مكبرات الصوت.

تابع: توافد المواطنين على حدائق أسيوط في ثاني أيام عيد الفطر

التنورة
بينما احتفل أهالي القليوبية بـ«التنورة»، حيث شهدت شوارع مدينة قها، بمحافظة القليوبية، احتفالات مختلفة بالعيد هذا العام، فانتشرت الفرق الموسيقية والتنورة والعروض الشعبية بالشوارع ابتهاجا واحتفالا بالعيد.

من جانبه أعلن طه رشدي، رئيس مجلس مدينة قها، أن المدينة رفعت درجة الاستعداد القصوى لعيد الفطر، وتم تجهيز الحدائق والميادين العامة لإقامة عروض فنية.

وأشار «رشدي» في تصريح له اليوم الإثنين، أنه تم إعداد غرفة عمليات بالمدينة وبرئاسة رئيس المدينة، وعضوية سكرتير المجلس، ورؤساء الوحدات القروية على مدى الـ 24 الساعة، لتلقي الشكاوى والبلاغات.

حمامات السباحة
أما الاحتفال في «حمامات السباحة» فكان وسيلة أهالي الصعيد، حيث توافد العشرات من أهالي أسيوط اليوم الإثنين، على حمامات السباحة بمراكز الشباب لقضاء ثاني أيام عيد الفطر المبارك.

يأتي ذلك في الوقت الذي تشهد فيه البلاد، وخاصة محافظات الصعيد موجة حارة وارتفاع ملحوظ في درجات الحرارة، مما دفع الشباب للهروب من درجات الحرارة المرتفعة إلى حمامات السباحة والاستمتاع بالمياه وسط حالة من البهجة والفرحة.

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟