الأربعاء 15 يوليه 2020...24 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

اثر الاقتصاد الجزئي خلال برنامج الاصلاح الاقتصادى (2)

مقالات مختارة 847

اهم ما يحفز الاقتصاد الجزئي هو التنافسية والحوكمة الرشيدة و نشير ان مؤشرات تقرير التنافسية العالمي لعام 2019 اشارت إلى تحسن الاقتصاد المصري تحسنًا طفيفًا في الترتيب مقارنة بعام 2018، واحتلت المركز 93 من أصل 141 دولة، ويعتمد المؤشر علي ١٢مؤشرًا فرعيًا، جاءت كالتالي:

 مؤشر المؤسسات احتلت مصر  المركز رقم 82 في الترتيب مقابل المركز 102 العام السابق 2018، أما مؤشر البنية التحتية احتلت مصر المركز رقم 52 في الترتيب مقابل المركز رقم 56 العام السابق 2018، وفي مؤشر اعتماد تكنولوجيا المعلومات احتلت مصرالمركز 106 في الترتيب مقابل المركز 100 العام السابق 2018، أما الاقتصاد الكلي فقد شهد  استقرارا عند نفس الترتيب المحقق العام السابق 2018 عند 135، والصحة سجلت ترتيب في هذا المؤشر 103، مقابل المركز 99 العام الماضي 2018.

 في التعليم والمهارات استقر ترتيب مصر في هذا المؤشر عند المركز 99، وهو نفس الترتيب في العام السابق 2018 وفي أسواق المنتجات تحسن ترتيب مصر في هذا المؤشر هذا العام ليسجل المركز رقم 100، مقابل المركز 121 عام 2018، وفي سوق العمل حقق ترتيب مصر في هذا المؤشرتحسن ملحوظ وأصبح 126، مقابل 130 عام 2018، وفي النظام المالي سجل ترتيب مصر في هذا المؤشر المركز رقم 92، مقابل 99 عام2018، وعن حجم السوق سجل ترتيب مصر في هذا المؤشر تحسن طفيف وسجل المركز رقم 23، مقابل المركز 24 عام 2018 و في مؤشرديناميكية الأعمال كان ترتيب مصر في هذا المؤشر المركز رقم 95، مقابل 97 عام 2018، وفي القدرة على الابتكار حصلت مصر في هذا المؤشرعلى المركز 61، مقابل المركز رقم 64 العام 2018.

تقترب التجربة المصرية في تحقيق معدل تنمية مرتفع مع التجارب الآسيوية في الاعتماد علي مؤسسات الدولة في المراحل الاول، و لكن اكتملت التجارب الآسيوية  مع  تكامل القطاع الخاص والعام وتأسيس التنافسية والحوكمة مما خلق نماذج ناجحة كما حدث في الصين التي اعتمدت علي القطاع الخاص في تأهيل القطاع العام بما يميزه من خلق هيكل مرن لتخطو نحو التنافسية بديلًا عن الخصخصة، وهوما تستهدفه الحكومة المصرية في حالات متعددة اخرها قطاع النسيج.

إن كتاب الرئيس الصيني شي جين بينغ حول الحوكمة  سجل  رقما قياسيا و طبع أكثر من 6.25 مليون نسخة بـ22 لغة تحت عنوان  "شيجين بينغ: حوكمة الصين" ويضم 79 فصلا  من خطب وحوارات ورسائل ألقاها الرئيس الصيني منذ انتخابه أمينا عاما للجنة المركزية للحزبالشيوعي الصيني منذ عام 2012 إلى يونيو 2014، وأشار مارك زوكيربيرغ  مؤسس الفيسبوك إلى أنه أهدي أصدقائه الكتاب  لفهم الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، وأعرب صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية عن ثقتهم -في تقارير منفصلة- بالآفاق الاقتصادية للصين والتي كانت تصويتا أيضا على الثقة بالإصلاحات  الاقتصادية الصينية، وصرح وزير الخارجية الأمريكي الأسبق هنري كيسنجر وعالم الاجتماع  البريطاني مارتن ألبرو، قال أنه هناك مفاهيم جديدة في كتاب شي يمكن أن تساعد في تحسين النظام الدولي القائم.

إن نجاح برنامج الاصلاح الاقتصادي اعتمد مرحليًا علي اصلاح الاقتصاد  الكلي ولكن يلزمه اصلاح الاقتصاد الجزئي حتي يلمس المواطن نتائج الاصلاح فيحقق استقرارًا سياسيًا مستهدف اعتمادا علي تكامل القطاعين العام والخاص وتحفيز المشروعات الصغيرة و تفعيل التنافسية والحوكمة نحو تنمية مستدامة

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟