الجمعة 27 نوفمبر 2020...12 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

دراسة: 300 ألف طفل بريطانى لا يتعاملون مع الإنترنت

منوعات
الف طفل بريطاني لا يتعاملون مع الانترنت

لندن أ ش أ


كشفت دراسة حديثة عن أن هناك حوالى 300 ألف طفل بريطانى لا يستطيعون الوصول إلى مواقع التواصل الاجتماعى عبر شبكات الإنترنت فى المنزل، حيث إن أغلب هؤلاء المراهقين ينتمون إلى الأسر الفقيرة. اضافة اعلان

وبينت الدراسة أن المراهقين فى المرحلة الدراسية واجهوا صعوبة لإكمال دراستهم، كما أنهم كافحوا للبقاء على اتصال مع أصدقائهم، فى حين أن المراهقين الذين ليس لديهم خدمات الإنترنت فى وضع خطير فيما يتعلق بتعليمهم.
وأفادت الدراسة أن التلاميذ بمرحلة المراهقة الذين تمتلك عائلاتهم أجهزة كمبيوتر شخصية هم الأكثر تحقيقا لأعلى الدرجات، وذلك لأن فوائد هذه التكنولوجيا تفوق أى مخاطر متصورة، ولكن هناك مئات الآلاف من الأطفال البريطانيين غير قادرين على الوصول إلى الإنترنت فى المنزل، إما لأن الآباء لا يستطيعون ذلك، أو لأنهم يخشون من أى اضطراب ناتج عن مواقع الشبكات الاجتماعية.
وقد شملت الدراسة التى أجرتها جامعة أوكسفورد والتى نفذت بين عامى 2008 و 2011 حوالى عشرة فى المائة من المراهقين الذين لا يملكون اتصالًا عبر الإنترنت منزليًّا، وأغلبهم يعيشون فى أسر فقيرة.
وأشار مكتب الإحصاءات الوطنية إلى أن تلك النسبة انخفضت إلى 5 فى المائة فى عام 2012، ولكن هذا ما زال يترك حوالى 300 ألف طفل دون خدمة الدخول إلى الإنترنت من خلال منازلهم، حيث كان هناك مستوى عالٍ من القلق بين أولياء الأمور حول إمكانية مواقع الشبكات الاجتماعية فى صرف الأطفال عن مهامهم.