السبت 4 يوليه 2020...13 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

بالفيديو والصور.. كيت ميدلتون تخالف أوامر الملكة والسبب الأمير «جورج»

منوعات

مى مجدى


تفتخر ملكة بريطانيا بكل تأكيد بزيارة حفيديها إلى كندا هذا الأسبوع، لكن يبدو أنها لن تكون سعيدة عند رؤية دوقة كامبريدج تخالف أوامرها بمجرد هبوطها من الطائرة عندما اضطرت لتجثو على ركبتها للحديث مع ابنها الأمير جورج.

وفقا لما ذكره موقع ديلي ميل، ظهرت كيت تجثو على ركبتيها وهي تحمل الأميرة شارلوت بين ذراعيها للحديث مع ابنها، وهو ما فعله الأمير ويليام في شهر يونيو الماضي عندما انحنى للاطمئنان على ابنه الأمير جورج، الذي بدا عليه الإعياء من كثرة النظر إلى استعراض الطائرات في السماء خلال وقوف العائلة المالكة في شرفة قصر باكنجهام لمشاهدة عرض سلاح الجو الملكي البريطاني، ما أصاب الملكة بالضيق واضطرت للفت انتباهه بيديها.

ربما لم يلق السلوك الأبوي المعروف باسم "الاستماع النشط" ترحيبا من الملكة، لكن الخبراء أثنوا على استخدامه، وقالت خبيرة تنمية الطفل "جيل كونيل" لمجلة "بيبول": إن الاستماع النشط يعد واحدا من أهم الطرق لتوصيل الرسالة، فعندما تصل إلى مستوى الطفل وتجثو على الركبة وتنظر في عينه مباشرة يعني أنه مهم بالنسبة لك. وأضافت أن هذه الرسالة البسيطة تعزز من احترام الذات.

وذكر الموقع أن الأمير ويليام استخدم هذه التقنية في عدة مناسبات، ومن المحتمل رؤية هذا السلوك خلال الأسبوع المقبل.

ومن المتوقع أن يقوم الأمير جورج والأميرة شارلوت بالعديد من الجولات للاستمتاع بوقتهم في كندا، وستركز على الخروج في الهواء الطلق، كما سيغتنم الأمير ويليام الفرصة للذهاب في رحلة صيد مع الأمير جورج.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟