الأحد 25 أكتوبر 2020...8 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

بالفيديو.. أطباق طائرة تحلق حول سفينة الفضاء الدولية

منوعات

الكاتب


ظهرت مجموعة من الأجسام الغريبة المتوهجة، وهي تحلق بالقرب من سفينة الفضاء الدولية ISS، خلال البث المباشر الذي تقوم به وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، وهو ما يعزز ادعاءات بعض علماء "الأطباق الطائرة" الذين يتهمون "ناسا" بإجراء تجارب سرية واتصالات مع كائنات فضائية، وفقا لما نشرته صحيفة إكسبريس الأمريكية.اضافة اعلان


وظهر جسم غريب متوهج يتحرك في اتجاه محطة الفضاء الدولية خلال البث المباشر الذي قامت به ناسا في الأول من شهر أكتوبر الحالي.

وقال رئيس تحرير موقع ديلي يوفو سايت "سكوت ورانج" إن الجسم اللامع قد يكون طبقا طائرا، أو مشروعا سريا تشارك فيه ناسا مع كائنات فضائية.

وأشار "وارنج" إلى أن الأجسام الغريبة المتوهجة بدأت تحلق بشكل لافت للنظر حول سفينة الفضاء الدولية منذ منتصف شهر سبتمبر الماضي، وأصبحنا نراها بشكل يومي تقريبا، خلال البث المباشر الذي تقوم به ناسا، وهو ما يستدعي تفسيرا رسميا من علماء ناسا، وإعلان الحقيقة كاملة للعالم.

وأوضح خبير الأطباق الطائرة "جيسي كارتر" أن جسما متوهجا كان يطير جنبا إلى جنب مع محطة الفضاء الدولية خلال البث المباشر يوم 17 سبتمبر الماضي، وبدا كأنه مذنب لكنه كان يبطئ من سرعته في بعض الأحيان مما يؤكد أنه كان طبقا طائرا.

وفي اليوم التالي (18 سبتمبر) ظهر نفس الجسم المتوهج، وهو يحلق أسفل محطة الفضاء الدولية.

وخلال الأسبوعين الماضيين ظهرت عدة أجسام طائرة تحلق حول محطة الفضاء الدولية، كان أبعدها على مسافة 125 ميلا، لكن الوكالة تنفي كل هذه الادعاءات وتؤكد أن الأجسام المضيئة التي ظهرت خلال البث المباشر، كانت مجرد انعكاسات لأشعة الشمس على عدسة كاميرا محطة الفضاء الدولية.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟