Advertisements
Advertisements
الإثنين 8 مارس 2021...24 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

نجاح «بوكيمون» يدفع «نينتندو» لتغير استراتيجيتها

اتصالات وتكنولوجيا

رضا على


قال سيث فيشر مساهم بشركة نينتندو، أن نجاح لعبة بوكيمون سيشجع الإدارة كثيرًا على تغيير استراتيجيتها للتركيز أكثر على ألعاب الجوال وإعطائها الأولوية، ثم منصات الألعاب في المركز الثاني بدلًا من العكس.

وكان "سيث" واحدًا من الأسباب الرئيسية في دخول نينتندو سوق ألعاب الجوالات، بفضل إصراره على توجيه الإدارة نحو تطوير ألعاب للجوالات واستهداف عدد هائل من المستخدمين.

في رأي، تستطيع نينتندو تحقيق نجاحات هائلة في سوق ألعاب الجوالات بطريقتين، الأولى هي ترخيص شخصيات الألعاب خاصتها (مثل سوبر ماريو وزيلدا) للشركات الأخرى، أو تطوير ألعاب تحتوي على هذه الشخصيات الشهيرة التي يعرفها غالبية اللاعبين حول العالم، مثلما يعرفون البوكيمون بالضبط، بل إنّ شخصية مثل سوبر ماريو أشهر كثيرًا من البوكيمون.

نينتندو من جانبها لم تعلن رسميًا عن تغيير استراتيجيتها للتركيز على ألعاب الجوالات، لكن هذا هو الصحيح في الوقت الحالي خصوصًا مع الصخب الدائر حول لعبة بوكيمون جو التي قد تُحقق 4 مليارات دولار من المبيعات خلال العام الأول لها، حسب توقعات بعض المُحللين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements