Advertisements
Advertisements
الأحد 16 مايو 2021...4 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"تسلا" تتخذ "قرار صعب" بعد فيديو الفضيحة بمعرض شنجهاي الدولي للسيارات | فيديو

سيارات

تراجعت عملاق صناعة السيارات الكهربائية الأمريكي "تسلا" عن موقفها المستهين بحادث في الصين، وأعلنت اعتزامها التعاون الكامل مع التحقيقات.

وأكدت "تسلا" اعتزامها التعاون الكامل مع السلطات بالتحقيقات في الحادث الذي وقع بمدينة "شينجشو" الصينية، والذي احتج عليه أحد العملاء في معرض شنجهاي الدولي للسيارات.




التعاون الكامل
وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء الأمريكية، أن "تسلا" تواصلت مع سلطة الرقابة على السوق في مدينة "شينجشو" وتراجعت عن موقفها السابق.

وحسب وكالة الأنباء الألمانية، قالت عملاق صناعة السيارات الكهربائية: إنها ستقدم البيانات الأصلية لتاريخ سير السيارة لمدة نصف ساعة قبل وقوع الحادث.

وبحسب بيان على موقعها الإلكتروني الرسمي تعهدت "تسلا" بأنها "ستقبل نتائج الفحص أيا كانت".

احتجاج مؤثر
وتعرضت شركة صناعة السيارات الكهربائية الأمريكية "تسلا"، لانتقادات في الصين بعد احتجاج مؤثر من جانب عميلة غاضبة في معرض شنجهاي للسيارات في وقت سابق من هذا الأسبوع.

واندلع الجدل عندما دخلت امرأة منطقة عرض "تسلا" وصعدت أعلى إحدى السيارات.

وصرخت المرأة قائلة إن مكابح السيارة لا تعمل، إلى جانب اتهامات أخرى، قبل أن يتمكن حراس الأمن من إنزالها ومرافقتها حتى ابتعدت عن الموقع وسط متابعة حشد من الناس.

انتشار الفيديو
وتم تسجيل مقطع فيديو للحادث وانتشر على نطاق واسع، ما دفع مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي إلى البدء في الكتابة عن شكاواهم من السيارات.

وزاد الأمر تعقيدًا في أعقاب الرد العلني الأولي من جانب "تسلا"، على الحادث، والذي تم اعتباره استهانة بمخاوف العميلة وتجاهل للانتقادات ضد الشركة.

وقالت "تسلا": إن الشركة أجرت مناقشات مع العميلة لأسابيع، لكنهم لم يتمكنوا من إيجاد حل لمشكلتها، والتي ذكرت وسائل الإعلام الصينية أنها تتعلق بحادث سير وقع في فبراير الماضي، يتعلق بنظام المكابح.

اعتذار عن أول رد لها
واعتذرت الشركة في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول الثلاثاء عن أول رد لها.

ووعدت "بالإصغاء باهتمام إلى آراء واقتراحات وانتقادات عملائنا ومستخدمي الإنترنت والأصدقاء في وسائل الإعلام".

حادث مميت
والثلاثاء، هوى سهم شركة تسلا في بورصة وول ستريت بأكثر من 3% بعد حادث مميت تسببت فيه إحدى سيارات الشركة ذاتية القيادة.

وأغلق سهم تسلا منخفضًا 3.4% بعد أن ارتطمت سيارة من إنتاج الشركة يُعتقد أنها كانت تعمل بدون سائق على مقعد القيادة، بشجرة يوم السبت شمالي هيوستون.

وتسببت السيارة تسلا في مصرع شخصين في ولاية تكساس الأمريكية، بعد أن قفزت السيارة التي كانا يستقلانها، واصطدمت بشجرة واشتعلت فيها النيران.

وليس من الواضح ما إذا كان القائد الآلي قد تم تشغيله وقت وقوع الحادث.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements