Advertisements
Advertisements
الإثنين 12 أبريل 2021...30 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ندا بخيت تكتب: الكبت والمرض النفسي

صحافة المواطن 146120688_162858098763596_5846811925834098748_n
ندا بخيت

قمع المشاعر المختلفة وعدم البوح بها وكبتها في الصدور من الأسباب التي تصيب المرء بالأمراض النفسية والتي تؤدي إلى الوفاة في أغلب الأحيان.

وأشارت دراسة أمريكية صادرة عن كلية هارفاد للصحة العامة بالتعاون مع جامعة روشستر والتي أعدها مجموعة من العلماء إلى أن النتائج أثبتت أن مخاطر الوفاة المبكرة تزيد بما نسبته 35 % من بين الأشخاص الذين لا يحاولون التعبير عن مشاعرهم.

وأضافت الدراسة أن البحث في أسباب الوفاة أظهر للعلماء أن 47 % من الذين يفشلون في التعبير عن مشاعرهم عادة ما يموتون بسبب أمراض القلب وأن ما نسبته 70 % منهم يتعرضون للوفاة نتيجة إصابتهم بمرض السرطان الذي يكون السبب المؤدي إليه هي الضغوط النفسية التي يتعرضون لها نتيجة كبت مشاعرهم وعدم التعبير عنها.

وهناك أشخاص كثيرون لا يستطيعون التعبير عن مشاعرهم بسبب الحرج في حال إذا أرادوا البوح والحديث عن مشاعرهم للآخرين لذلك ينتابهم شعور كبير بالتوتر والقلق في حال كبت المشاعر سواء كانت للحبيب أو الصديق أو الأخوات أو في حالات الضيق.

ويرجع كتمان المشاعر وعدم التصريح به الى طبيعة التربية والحياة الاجتماعية التي تعودنا عليها قد تسهم في تقييد مشاعر الإنسان وعدم التعبير عنها لذلك لا بد أن نحذر أن هناك أمراض عضوية في الكثير من الحالات سببها أمراض نفسية تسمى في الطب العام الأمراض النفس جسمية ومنها كبت المشاعر التي تترتب عنها أعراض كثيرة أبرزها التعب العام والإرهاق وضيق النفس وعدم انتظام دقات القلب والتوتر الدائم وضعف المناعة لدى الإنسان.

أما المشاعر النفسية الإيجابية تساهم في المساعدة على العلاج والشفاء لذلك ننصح الجميع عندما تشعر بالضيق أو تشعر بمشاعر تنتابك من ضيق أو حب أو أي كان نوع هذه المشاعر لا بد من البوح بها دون تردد.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements