Advertisements
Advertisements
الأربعاء 12 مايو 2021...30 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

خطة ذهبية لقضاء إجازات الطلاب.. الأنشطة الصيفية تنمى قدرات «بناة المستقبل».. المراكز الاستكشافية تظهر مواهبهم.. «ورش مقاومة الإرهاب» تحصنهم ضد التطرف.. و«الندوات» سر رفع الوعى والاندماج في المجتمع

فيديو
الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم

أحمد الديب -محمود إبراهيم حمدي


مع انتهاء الدراسة بجميع المراحل التعليمية "مدارس وجامعات" ودخول إجازة الصيف، يبحث الطلاب وأولياء أمورهم عن أنشطة مفيدة للطالب عقليًا وجسديًا ليستغل بها وقت إجازته.


ويلجأ عدد من الطلاب بمختلف المراحل إلى النوادي ومراكز الشباب، فيما يعجز بعضهم عن ذلك نظرًا لتكاليف الاشتراكات المادية.
ولكن ما يخفى على عدد من الطلاب وأسرهم، توفير وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي، لأنشطة صيفية طلابية تتحمل الدولة تكلفتها، تتنوع بين العلمية والثقافية والأدبية والفنية والرياضية، داخل المدارس والجامعات والمراكز الاستكشافية.

طلاب المدارس
بدايةً وبالنسبة لطلاب المدارس، أكد الدكتور الهلالي الشربيني خلال مناقشة خطة الأنشطة الرياضية لطلاب المدارس للعام 2015 \ 2016 على أهمية ممارسة الأنشطة المختلفة في تكوين شخصية معتدلة للطالب.
وأضاف «الشربيني» أن الأنشطة الطلابية تمثل أكثر من 30% من شخصية الطالب ولا تقل أهمية عن المادة الدراسية، الأمر الذي أكدت عليه التجربة اليابانية في التعليم، والتي بدأ تطبيقها في عدد من المدارس المصرية.

التجربة اليابانية
وتعتمد التجربة اليابانية بنسبة كبيرة على الأنشطة المدرسية التفاعلية، مما يؤكد على أهمية انخراط الطالب في النشاط الصيفي.
واستهل الوزير حديثه بالمطالبة بتفعيل الأنشطة الصيفية المتنوعة، مشيرًا إلى المراكز الإستكشافية ودورها في تنمية المجتمع من الناحية العلمية.
وأكد الوزير على وجود 50 مركزا استكشافيا موزعة حول المحافظات، إلا أنها لا تستغل بشكل جيد.

المراكز الاستكشافية
والمراكز الاستكشافية تكون تابعة لوزارة التربية والتعليم، وتهدف إلى تطوير عقل الطالب خاصةً من الناحية العلمية، ومساعدته على فهم قوانين الطبيعة واستنساخها والإبتكار العلمي والفكري.

المعسكرات الصيفية
كما تشمل خطة النشاط الرياضى على عدد من المعسكرات الصيفية بمعسكر الشاطئ بمرسي مطروح، حيث تنظم الإدارة العامة للتربية الرياضية معسكرات للمتميزين على مستوى الجمهورية «رياضيا، كشفيا، إرشاديا» وتنظيم معسكرات إعداد القادة، ومراكز التدريب، خلال شهري أغسطس وسبتمبر 2016.

النشاط الرياضى
ويتضمن النشاط الرياضي أيضا النشاط الصيفي بالمدارس، فمن خلال النشرة التنفيذية المعدة من قبل الإدارة العامة للتربية الرياضية لتعميمها على جميع المديريات بشأن فتح جميع المدارس لممارسة الأنشطة الصيفية، تنظم مسابقات رياضية بجميع المدارس وفقا للإمكانيات المتاحة، مع قيام الإدارات التعليمية بتنظيم دوري للمدارس التابعة لها في بعض الألعاب الرياضية خلال شهر أغسطس 2016، وتفعيلا لبروتوكول التعاون المشترك مع وزارة الشباب والرياضة يتم التنسيق مع مديريات الشباب والرياضة والإدارات التابعة لاستخدام مراكز الشباب المجاورة للمدارس ضعيفة الإمكانات لممارسة الأنشطة الرياضية بها خلال الإجازة الصيفية.
ويتم فتح مراكز لتعليم وتدريب الطلاب والطالبات في بعض الألعاب «سباحة، كرة سلة، كرة قدم، كرة يد، كاراتيه» بالمركز الرياضى للفتيات بالعجوزة، كما سيتم إعادة تشغيل حمام سباحة التربية والتعليم بالجزيرة وإتاحة الفرصة للطلبة والطالبات لتعلم السباحة من خلال مشروع محو أمية السباحة لطلاب التربية والتعليم، وفقا لبرامج زمنية وجداول تشغيل تخصص من خلالها فترات للبنين وأخرى للبنات.


الأنشطة الثقافية والفنية
وتتم عن طريق الإدارة العامة للأنشطة الثقافية والفنية من خلال الإعلان عن فتح مراكز تنمية القدرات الصيفية وتفعيلها ومتابعتها مع التزام كل مديرية بتنفيذها، حيث يتم عقد ندوات «دينية- قومية- اجتماعية»، وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة لقصور الثقافة بجميع المحافظات، بالإضافة إلى تنفيذ مهرجان الشعر العربى لطلاب المدارس في الأسبوع الأول من شهر أغسطس، وتقديم احتفالية "الليلة المحمدية" في إطار احتفال الوزارة بشهر رمضان المعظم خلال النصف الثانى من شهر رمضان، وأيضا تنفيذ معرض الصحافة والتصوير الصحفى، ومعرض الكاريكاتير الحى لجميع المراحل التعليمية «عام- فني».

طلاب الجامعات

ولم تقتصر الأنشطة الصيفية على طلاب المدارس فقط، وإنما لطلاب الجامعات أيضًا نصيب منها فقد اعتمد الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، برنامج الأنشطة الطلابية خلال الإجازة الصيفية للعام 2016، والذي يتضمن فتح ملاعب الجامعة أمام الطلاب لمزاولة الأنشطة الرياضية المختلفة بإشراف مدربين متخصصين.
ويتضمن البرنامج إقامة معسكر ترفيهى وتثقيفي للطلاب بمصيف الجامعة بمرسي مطروح، وتنظيم المعسكر التدريبى لتنمية المهارات القيادية لشباب الجامعة بملاعب الجامعة، وإعداد معسكر تدريبى للفتيات استعدادا للمشاركة بأسبوع الفتيات بجامعة المنيا، إلى جانب مجموعة من الدورات التدريبية وورش العمل الطلابية بمشاركة أساتذة متخصصين بنادي العلوم بملاعب الجامعة في مجالات تعلم الحرف اليدوية والحاسب الآلي والإلكترونيات.

ويركز برنامج الأنشطة الطلابية الصيفية لطلاب جامعة القاهرة على تنمية مهاراتهم القيادية ومهارات العمل الجماعى وخدمة الوطن وزيادة خبراتهم وإمكانياتهم العملية.
وأكد نصار ضرورة الاستفادة من الامكانبات المتوفرة في ملاعب الجامعة في إتاحة ممارسة الأنشطة الرياضية خلال الإجازة الصيفية ووتنظيم أنشطة رياضية للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب استثمار وقت الفراغ لدى شباب الجامعة خلال الإجازة الصيفية في أنشطة مفيدة لهم وتزيد من مداركهم وتزيد من انتمائهم للوطن ولجامعتهم.

موعد المعسكر الصيفي

ون جانبه، أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت، نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون الطلاب والتعليم، أنه سيتم تنظيم معسكر صيفي تثقيفي وترفيهى وإجتماعى للطلاب خلال الفترة من 18 يوليو الجاري إلى 5 سبتمبر المقبل بمصيف الجامعة بمرسي مطروح، يتكون من5 أفواج ومدة كل منها 6 أيام وسوف يخصص 3 أفواج للطلبة وفوجين للطالبات ويستوعب كل فوج 150 طالبا أو طالبة.
وتشمل فعاليات المعسكر ورش عمل تدور موضوعاتها حول دور الشباب في بناء الدولة الوطنية، وأساليب معالجة الإرهاب، والمشروعات الصغيرة ودورها في التنمية، ويحاضر فيها أساتذة من الجامعة، ويشتمل معسكر مرسي مطروح كذلك على أنشطة ثقافية وشاطئية ورياضية واجتماعية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements