Advertisements
Advertisements
الإثنين 19 أبريل 2021...7 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

دعوات للتحقيق مع مي العيدان بعد وفاة مشاري البلام بكورونا.. ومتابعون: سكوتها جريمة

تريند unnamed
الإعلامية الكويتية مي العيدان

دعا ناشطون على موقع تويتر، إلى استدعاء الإعلامية الكويتية مي العيدان، حول المعلومات التي أثارتها بشأن إصابة مواطنها الفنان مشاري البلام بفيروس كورونا، واتهامها لإحدى الفنانات بأنها السبب في نقل العدوى لمشاري، الذي توفي بالفيروس مساء الخميس.

وطالب الإعلامي الكويتي عبدالعزيز اليحيى، باستدعاء زميلته مي العيدان للتحقيق، معتبرا أنه بعد وفاة مشاري ”أصبحنا أمام جريمة وجناية“.

وقال اليحيى، وهو نائب رئيس تحرير شبكة الحوادث، في تغريدة نشرها عبر حسابه في ”تويتر“ عقب وفاة البلام: ”أتمنى استدعاء المذيعة التي لديها معلومات عن ممثلة مصابة بكورونا نقلت المرض إلى مشاري البلام الله يرحمه“.




وطالبة ناشطة أخرى باستدعاء المذيعة مي العيدان لسؤالها عن معلومات تخص الممثلة غدير السبتي التي نقلت المرض إلى الفنان مشاري البلام.

وأضافت: ”في حال كانت الممثلة عندها علم عن إصابتها فهذي تعتبر جريمة وجناية قانونية كاملة بحق الفنان“.

وكتبت ناشطة أخرى: ”الظهر كنت أقرأ تغريدات مي العيدان وكيف أن واحدة من كادر التصوير مختلطة فيهم وهي عارفه أن فيها المرض.. إذا كلامها صحيح تتحاكم“.




وتوفي الفنان مشاري البلام، مساء الخميس، عن عمر يناهز 48 عاماً، متأثرًا بإصابته بكورونا، وذلك بعد أيام من دخوله العناية المركزة نتيجة تدهور وضعه الصحي وانخفاض نسبة الأوكسجين في دمه بسبب الفيروس الذي أصابه عقب تلقيه اللقاح.

وكانت الإعلامية مي العيدان قد اتهمت فنانة، لم تسمها، بأنها السبب وراء إصابة مشاري بكورونا، قائلةً إن ”مشاري البلام لم يصب بكورونا بسبب تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للفيروس، بل إن الحقيقة تشير إلى أن فنانة قصيرة نقلت له العدوى“.


وأضافت العيدان في تغريدة نشرتها عبر حسابها ”هذه الفنانة كانت مصابة بكورونا واستمرت في التصوير دون أن تُبلغ بإصابتها“.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements