Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

الإفتاء تحتفي بسيدتي المطر والقطار في يوم المرأة العالمي

تريند دار الإفتاء
دار الإفتاء

حنان عبد الهادي- مصطفى جمال

هنأت دار الإفتاء المرأة المصرية باليوم العالمي للمرأة، مستشهدة بعدد من النساء المصريات اللاتي تميزن بالصبر وتحمل الأعباء وجسارة القلب، مؤكدة أن سيدة المطر، التي كانت تبيع "الترمس" برغم الأحوال الجوية السيئة بالقاهرة وسقوط الأمطار عليها، وسيدة القطار التي دافعت عن شاب ودفعت له ثمن تذكرة القطار، وفتاة العربة بالإسكندرية التي تحملت الأعباء الصعبة للكسب الحلال.

وكتبت دار الإفتاء المصرية تغريدة على تويتر "هناك وقفت سيدة المطر تتحمل البرد وقسوته من أجل لقمة العيش وقبلها كانت سيدة القطار التي دافعت عن شاب رأت فيه ابنها بقلب جسور وسبقتها فتاة العربة بالإسكندرية التي تحملت أعباء صعبة للكسب الحلال كل التحية والتقدير لنساء فوق رؤوسنا #اليوم_العالمي_للمرأة".

يوم المرأة العالمي


يذكر أن منظمة الأمم المتحدة تحتفل يوم 8 مارس من كل عام بيوم المرأة العالمي، حيث حددت المنظمة شهر مارس لحقوق المرأة، وقال الأمين العام أنطونيو جوتيريش عنه "اليوم الدولي للمرأة هو مناسبة للتفكر في التقدم المحرز وللدعوة إلى التغيير وللاحتفال بأعمال عوام النساء وشجاعتهن وثباتهن في أداء أدوار استثنائية في تاريخ بلدانهن ومجتمعاتهن".

وأضاف "أحرز العالم تقدما غير مسبوق، إلا أن تحقيق المساواة بين الجنسين هو الهدف الذي لم تحققه أي دولة، فمع أننا هبطنا على القمر منذ خمسين عاما؛ واكتشافنا في العقد الماضي أسلافا بشرية جديدة وتصوير ثقبا أسودا لأول مرة، مع ذلك، منعت القيوم القانونية ما يزيد من ملياري ونصف المليار امرأة من اختيار الوظائف مثل الرجال، فضلا عن عدد البرلمانيات في العالم قبل 2019 لم يكن يزيد على 25%. ولم تزل واحدة من كل ثلاث نساء تعاني من العنف القائم على النوع الاجتماعي". 


وجاء اليوم العالمي للمرأة بعد حراك عمالي، ففي عام 1908، خرجت 15 ألف سيدة في مسيرة احتجاجية بشوارع مدينة نيويورك الأمريكية، للمطالبة بتقليل ساعات العمل وتحسين الأجور والحصول على حق التصويت في الانتخابات.

يوم المرأة


ففي عام 1908 أعلن الحزب الاشتراكي الأمريكي أول يوم وطني للمرأة، واقترحت سيدة أمريكية تدعى كلارا زيتكن أن يكون اليوم عالمي وليس مجرد يوما وطنيا، وعرضت فكرتها عام 1910 في مؤتمر دولي للمرأة العاملة عقد في مدينة كوبنهاجن بالدنمارك، وحضر ذلك المؤتمر 100 سيدة قدمن من 17 دولة، ووافقت السيدات المجتمعات على الاقتراح بالإجماع.

أما في 16 مارس تحتفل مصر بيوم المرأة المصرية، وهذا اليوم خاص بذكرى خروجها للمشاركة فى ثورة 1919، حيث قاومت المرأة المصرية الاحتلال الإنجليزي؛ وسقطت أول شهيدة وهي شفيقة محمد، ومنذ هذا التاريخ بدأت المرأة فى تنظيم صفوفها بقيادة رائدة العمل النسوي هدى شعراوي، وخرج أول تنظيم نسائي مصري في 16 مارس 1923.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements