Advertisements
Advertisements
الخميس 25 فبراير 2021...13 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

واقترب يوم الحساب.. الشيوخ الأمريكي يتسلم رسميًا لائحة الاتهامات ضد ترامب | صور

خارج الحدود Screenshot_1
نواب في طريقهم لتسليم لائحة الاتهامات ضد ترامب يدويا

تسلم مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء أمس الإثنين، التشريع الخاص بمساءلة رئيس الولايات المتحدة السابق، دونالد ترامب، في إطار قضية اتهامه بالتحريض على التمرد.




وفي مشهد تم بثه على الهواء مباشرة: نقل 9 أعضاء في مجلس النواب، الذين سيتولون مهام الادعاء في المحاكمة، لائحة الاتهام الخاصة بعزل ترامب إلى مجلس الشيوخ، متبعين نفس المسار الذي سلكه حشد لأنصار الرئيس السابق خلال اقتحامهم مقر الكونجرس يوم 6 يناير.




ومن المتوقع أن يباشر مجلس الشيوخ محاكمة الجمهوري ترامب خلال الأسبوع الذي يبدأ يوم 8 فبراير، حسبما أعلن سابقا زعيم الأغلبية الديمقراطية، تشاك شومر.

ويتطلب نجاح عملية مساءلة ترامب دعما من قبل ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ المكون من 100 سيناتور سيلعبون دور المحلفين خلال جلسات المحاكمة. 

وصوت معظم أعضاء مجلس النواب الأمريكي، يوم 13 يناير 2021، من بينهم 10 مشرعين جمهوريين، لصالح إقرار تشريع ينص على مساءلة ترامب، بتهمة التحريض على التمرد في أعقاب حادث اقتحام الكونجرس من قبل بعض أنصاره يوم 6 يناير في موجة اضطرابات أسفرت عن مقتل 5 أشخاص.

وبالتالي أصبح ترامب، الذي ترك منصبه يوم 20 يناير مع بدء ولاية خلفه، الديمقراطي جو بايدن، أول رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يواجه المساءلة مرتين.

وأكد زعماء الحزب الديمقراطي أن الهدف من عملية عزل ترامب، الذي قالوا إنه يمثل خطرا بالغا لشعب الولايات المتحدة و"ديمقراطيتها"، منعه مستقبلا من إمكانية تولي أي مناصب حكومية. 


وكانت وزارة العدل الأمريكية أعلنت في وقت سابق، الإثنين، أنها فتحت تحقيقا داخليا في مخطط مزعوم للرئيس السابق لإقالة المدعي العام بالإنابة في إطار سعيه لقلب نتائج الانتخابات.

وقال مكتب المفتش العام المستقل التابع للوزارة، إنه سيحقق في "ما إذا كان أي مسؤول سابق أو حالي في وزارة العدل (الأمريكية) قد شارك في محاولة غير لائقة لجعل الوزارة تسعى لتغيير نتائج الانتخابات الرئاسية لعام 2020".

وجاء هذا الإعلان بعد أن ذكرت صحيفة نيويورك تايمز في وقت متأخر الجمعة الماضية، أن ترامب، عندما كان رئيسًا في ديسمبر، تواطأ مع مسؤول كبير بوزارة العدل الأمريكية لإبعاد جيفري روزن، القائم بأعمال المدعي العام، والذي رفض إلغاء نتائج انتخابات نوفمبر في ولاية جورجيا.

واعتبر ترامب، بدون دليل، أن التزوير الواسع النطاق أدى إلى فوز جو بايدن المفاجئ في الولاية، ما ساعده على تحقيق انتصار على المستوى الوطني والوصول إلى البيت الأبيض.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements