الإثنين 25 يناير 2021...12 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

محلل إسرائيلى: "مالك" صاحب اقتراح المصالحة مع رموز مبارك

خارج الحدود
حسن مالك رجل الأعمال المصرى

أحمد علاء


قال "تسفى برئيل" محرر الشئون الشرق أوسطية بصحيفة "هاآرتس الإسرائيلية": إن حسن مالك هو الاسم الذى لا يعنى الكثير لمواطنى مصر، وإنه رجل أعمال مصرى جمع أمواله من تجارة الأثاث، وهو أحد أهم المستشارين الاقتصاديين للرئيس المصرى، مشيرًا إلى أنه هو صاحب اقتراح المصالحة مع رجال أعمال نظام مبارك.اضافة اعلان

ولفت "برئيل" فى مقاله بصحيفة "ذا ماركر" - الملحق الاقتصادى التابع لصحيفة هاآرتس- إلى أن أول رجال الأعمال الذين يريد النظام الحاكم إجراء المفاوضات معهم هو"حسين سالم"، والذى وصفه بأنه أحد رموز نظام مبارك، والشريك السابق لـ"يوسى ميمان"، ورئيس شركة تصدير الغاز إلى إسرائيل، مشيرًا إلى أن هذا الاتفاق بموجبه يتم مصادرة نصف أموال حسين سالم إلى الدولة، وإبقاء النصف الآخر تحت تصرفه، وذلك فى مقابل إعفائه من العقوبات والأحكام المفروضة عليه.
وزعم "برئيل" أن سالم اشترط أن يكون الاتفاق على الأملاك التى تملكها فى العشر سنوات الأخيرة، إلا أن الاتفاق كان ينص على جميع أملاكه، ولفت "برئيل" فى تقريره إلى أن الحكومة المصرية سوف تفشل فى حصر ممتلكات رموز مبارك، خاصة خارج الدولة، مشيرًا إلى أنهم اتخذوا كل الاحتياطات التى تساعدهم على إخفاء أملاكهم، مما يصعب على الحكومة تنفيذ الاتفاق، متوقعًا بذلك فشل الاتفاق.
وألمح "برئيل" فى تقريره أن المفاوضات مع رموز مبارك لعودة الأموال المهربة نتيجة للأزمة المالية التى تمر بها مصر الآن، والمتمثلة فى عجز الميزانية بـ 91 مليار دولار.