Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"لوس أنجلوس تايمز": "روحاني" في بؤرة الأضواء أثناء مناقشات نيويورك

خارج الحدود
الرئيس الإيراني "حسن روحاني"

عمرو محمد


تحت عنوان "كل الأعين ستنظر على الرئيس الإيراني"؛ قالت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية، إن الرئيس الإيراني "حسن روحاني" سيدخل الجمعية العامة للأمم المتحدة والعالم كله في ترقب حذر لخطاب المصالحة التي ينوي إلقاءه على مرأى ومسمع من قادة العالم، ويبقى التساؤل إلى أي مدى سيطلب "روحاني" بإخلاص تسوية حقيقية وحل وسط.

وعلى عكس سابقه "أحمدي نجاد"، أوضحت الصحيفة أن الرئيس "روحاني" وصل نيويورك اليوم الاثنين وحمل معه آمال الشعب الإيراني في كسر العزلة العالمية ورفع العقوبات التي أثقلت كاهل اقتصاد طهران وينشدون ردود فعل غربية أكثر تفاؤلًا.

ويتوقع دبلوماسيون غربيون أن يشمل خطاب "روحاني" في الجمعية العامة للام المتحدة يوم الثلاثاء المقبل لفتة اعتراف الهولوكوست، ويأمل المسئولون الأمريكيون في أن تستمر زيارته لخمسة أيام مقبلة وربما يتم التوافق على إجراء محادثات مباشرة مع واشنطن للمرة الأولى منذ ثورة 1979 وتمزيق العلاقات المتعفنة أو المتجمدة بين إيران والمجتمع الدولي.

وأشارت الصحيفة إلى أن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية "آية الله على خامنئي" قاوم لفترة طويلة فكرة تسوية أو حل وسط بشأن برنامج إيران النووي. ولكن مع ضغط العقوبات على الاقتصاد، أشار "خامنئي" بعض الدعم لمهمة "روحاني" والتي بداها بالإفراج عن 11 سجين سياسي.

وانتهت الصحيفة قائلة إن ارتياح "خامنئي" تجاه نهج "روحاني" هو الأمر الذي يلقي بظلاله على احتمالية نجاح مهمة الرئيس الإيراني ونزع ستار الخلافات مع الغرب.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements