الأحد 17 يناير 2021...4 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

لجنة حقوقية بالبرلمان الليبي تحذر من خطورة وضع حقوق الإنسان بالبلاد

خارج الحدود
البرلمان الليبي - صورة أرشيفية

طرابلس أ ش أ


أعربت لجنة حقوق الإنسان بالمؤتمر الوطني الليبي العام عن مخاوفها من الخطر الذي يهدد حقوق الإنسان في ليبيا، وخاصة في ظل ما تشهده البلاد من عمليات خطف وإختفاء قسرى وإغتيالات وتوقيف عشوائي وتعذيب.اضافة اعلان

وأكدت اللجنة - في بيان لها اليوم الثلاثاء - أن الحقوق والحريات لا تتجزأ، وأن أى مساس بها يعد امتهانا لكرامة الإنسان، وهدرا لآدميته، في الوقت الذي يتطلع فيه أبناء الشعب الليبي للمؤتمر الوطني العام ليعبر به مرحلة الثورة، وصولا إلى بناء الدولة المدنية الديمقراطية المنشودة.
وأكد البيان أنه انطلاقا من مبادىء ثورة 17 فبراير التي تجسدت في شعارات سامية من بينها الحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية ويقينا منا بأنه لا حرية لمجتمع ولا كرامة لإنسان في ظل فوضى التشيكيلات والميليشيات التي تتقاطع مع حقوق وحريات الليبيين، نؤكد على ضرورة اتخاذ عدد من الإجراءات ومنها فتح التحقيقات ومعاقبة كل المتورطين في القضايا كافة، وذلك لترسيخ الشعور بالأمن والعدل لدى أبناء الشعب الليبي.
وشدد البيان على أن الإفلات من العقاب يعد شرخا مقيتا في وجه العدالة وأنها تضع الجميع أمام مسؤولياتهم وستواصل جهودها من أجل الحماية والدفاع عن حقوق الإنسان لتحقيق أهداف الثورة الليبية.