Advertisements
Advertisements
الجمعة 18 يونيو 2021...8 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

كتائب القسام تكشف تفاصيل استهداف إسرائيل بوابل من الصواريخ

خارج الحدود 185810470_2951363498462544_5371970855732206356_n
استهداف إسرائيل بوابل من الصواريخ

كشف الناطق الرسمي باسم "كتائب القسام" الفلسطينية، أبو عبيدة، عن عملية استهداف مدينة تل أبيب بوابل من الصواريخ، تزامنا مع انتهاء مهلة رفع حظر التجوال في المدينة.


وقال أبو عبيدة في كلمة مقتضبة: "بعد رفع حظر التجول عن تل أبيب.. كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لتل أبيب وضواحيها، وبالتزامن توجه ضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لأسدود المحتلة ردا على قصف الأبراج المدنية والبيوت الآمنة، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا".

ودوت صافرات الإنذار في جميع أنحاء تل أبيب ومطار بن جوريون، تزامنا مع الإعلان عن الهجوم الصاروخي.

قصف تل أبيب

وكانت "كتائب القسام" أعلنت السبت أنها جهزت نفسها لقصف تل أبيب لمدة 6 أشهر متواصلة، وحذرت إسرائيل من أنه إذا لم يتوقف العدوان على حي الشيخ جراح في الحال فإنها لن تقف مكتوفة الأيدي.

دوت صفارات الإنذار  مساء اليوم السبت  في مستوطنة بجنوب الضفة الغربية، وعسقلان وسديروت وكريات جات وكارمي جات وغلاف غزة وجنوب تل أبيب.

حملة صاروخية

ويأتي إطلاق الصافرات في هذه المناطق بحسب روسيا اليوم  تزامنا مع إعلان "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، بدء حملة صاروخية قوية باتجاه المدن والبلدات المحتلة وغلاف غزة.

وأكدت "سرايا القدس" أنها "دكت بعشرات الصواريخ والقذائف مواقع العين الثالثة وخزاعة وصوفا وكرم أبو سالم".

وفي وقت لاحق، أكدت "سرايا القدس" توسيع نطاق أهدافها عبر "توجيه ضربة صاروخية كبيرة وقوية ومكثفة باتجاه مدينة الخضيرة وتل أبيب وأسدود وجان يفنا وعسقلان وسديروت ونتيفوت وجميع مغتصبات غلاف غزة."
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements