Advertisements
Advertisements
السبت 6 مارس 2021...22 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قوات الاحتلال الإسرائيلي تصيب العشرات من الفلسطينيين خلال قمعهم مسيرة بقرية بلعين

خارج الحدود
صورة أرشيفية

رام الله أ ش أ


أصيب العشرات من الفلسطينيين بجروح والاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة قرية بلعين بمحافظة رام الله الأسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري في جمعة نصرة الأقصى ونصرة الشهيد باسم أبو رحمة.


وأفادت مصادر محلية اليوم الجمعة- بأن جنود الاحتلال اطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين لدى وصولهم إلى الأراضي المحررة بالقرب من موقع إقامة الجدار العنصري الجديد على أراضي القرية ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق شديد وجروح قطعية واحتراق مساحات واسعة من الأراضي الزراعية.
وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين إن فعالية اليوم تأتي نصرة للأقصى ودعما للقدس والمقدسات الإسلامية ونصرة للشهيد باسم أبو رحمة مستنكرة قرار نيابة الاحتلال بإغلاق التحقيق في ملف استشهاد باسم أبو رحمة الذي قتله جيش الاحتلال خلال مسيرة سلمية عام 2009 في قرية بلعين بحجة عدم كفاية الأدلة.


وأضافت أن عائلة الشهيد لن تسكت عن هذا القرار وستتوجه إلى المحاكم الدولية وستلاحق القاتل وتحاكمه على جريمته في المحافل الدولية مناشدة أحرار العالم والمؤسسات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية بالوقوف مع أسرة الشهيد ضد هذا القرار الجائر ومحاسبة الجناة.


وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين أهالي بلعين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب.


ورفع المشاركون الإعلام الفلسطينية وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements