Advertisements
Advertisements
الإثنين 19 أبريل 2021...7 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قبلها بالقوة وعرض عليها لعبة جنسية.. تفاصيل تحرش حاكم نيويورك بمستشارته الخاصة

خارج الحدود KXNOW3RDW5FJLLIIZTEJ3NSWAQ
حاكم نيويورك أندرو كومو وليندسي بويلان

وسط تعتيم شبكات البث الرئيسية الثلاث إلى "CNN" و"MSNBC"، تثار في أمريكا قضية تحرش حاكم نيويورك الديمقراطي أندرو كومو، جنسيا بـ ليندسي بويلان، النائبة السابقة لسكرتيرته للتنمية الاقتصادية والمستشارة الخاصة.




وتناول مقال نُشر على موقع ميديوم، أن الحاكم "تحرش بها" خلال جلسة إحاطة فردية.

ونفى مكتب الحاكم مزاعم بويلان المتعلقة بالتحرش ووصفها بأنها "ببساطة خاطئة" مصرا على أن ذلك لم يحدث.

كما لاحظت منظمة NewsBusters سابقًا، تجاهل الشبكات الثلاث لقضية بويلان عندما لجأت إلى Twitter في ديسمبر وقدمت لأول مرة ادعاء التحرش الجنسي ضد كومو رغم أنها لم تشارك التفاصيل في ذلك الوقت.




ويواجه كومو دعوات لعزله واستقالته بعد اتهامه بالتستر على عدد الوفيات الناجمة عن COVID-19 في دور رعاية المسنين التابعة للولاية بعد أمره المثير للجدل الذي ساعد في إدخال المصابين إلى مؤسسات رعاية المسنين وهو ما تسبب بكارثة وأودى بحياة الآلاف من المسنين في الولاية.

ويبدو أن تهم التحرش الجنسي التي تطال حاكم ولاية نيويورك أندرو كوومو موضوع تحقيق "كامل ومستقل" خلال الفترة المقبلة، حيث أعلن رئيس بلدية مدينة نيويورك بذلك، الخميس، لينضم بذلك إلى طلب العديد من نواب الولاية.

واتهمت ليندسي بويلان (36 عاما) وهي مستشارة اقتصادية سابقة للحاكم، بالتفصيل في مدونة الحاكم الديمقراطي البالغ من العمر 63 عاما بالتحرش بها جنسيا عندما كانت تعمل في مكتبه بين عامي 2015 و2018.

وأكدت بويلان، وهي مرشحة لمنصب رئيس مانهاتن، أن أندرو كوومو قبلها رغما عنها، واقترح عليها أن تشارك في لعبة مخلة بالآداب.

وأضافت: "لقد أوجد الحاكم ثقافة داخل إدارته تسود فيها المضايقات والترهيب، لدرجة أنه لا يتم التسامح معها فحسب بل أصبحت متوقعة".

وقال رئيس بلدية نيويورك الديمقراطي بيل دي بلاسيو الخميس: "نحن في حاجة إلى تحقيق كامل ومستقل، هذه اتهامات خطيرة".

ولم يرد الحاكم على المنشور.

عندما تحدثّت بويلان من دون تفاصيل عن تلك المضايقات للمرة الأولى في منتصف ديسمبر، قال الحاكم إنها "غير صحيحة".

وتأتي إعادة إطلاق هذه الاتهامات في وقت حرج بالنسبة إلى كوومو حاكم نيويورك منذ 10 سنوات، إذ تنتهي ولايته في نهاية عام 2022.

 
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements