Advertisements
Advertisements
الخميس 17 يونيو 2021...7 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

صحيفة بريطانية: نجل معمر القذافي ينوي الترشح بالانتخابات الرئاسية

خارج الحدود 243456-663754496
سيف الإسلام نجل القذافي

كشفت صحيفة "ذي تايمز" البريطانية، أن "سيف الإسلام، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، يخطط للعودة إلى الحياة العامة وينوي الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة".


 سيف الإسلام

كما لفتت الصحيفة إلى أن نجل القذافي، سيف الإسلام،  تلقى تعليمه في بريطانيا وكان يُنظر إليه في السابق على أنه خليفة والده، لكن منذ اعتقاله قبل عشر سنوات في ليبيا لم يُر أو يُسمع عنه بشكل علني".

وقالت الصحيفة إن سيف الإسلام تحدث هاتفيا لتأكيد هويته وقال إنه بخير وذلك بمكالمة تم تريتيبها لتوضيح علاقته بفريق من المستشارين القائمين بالأعمال نيابة عنه".




 إثبات أوراق اعتماد

وأضافت أنه "أيضا يتواصل مع دبلوماسيين غربيين وغيرهم من الدبلوماسيين بهدف إثبات أوراق اعتماده أثناء عودته إلى الحياة العامة، لكن لا يزال مطلوبا من قبل المحكمة الجنائية الدولية".

قذاف الدم

وسبق وأكد أحمد قذاف الدم، السياسي الليبي، أن سيف الإسلام القذافي هو الأوفر حظا إذا قرر الترشح لانتخابات الرئاسة في ليبيا.

وبحسب حوار له مع قناة "سكاي نيوز عربية"، أكد أحمد قذاف الدم السياسي الليبي والقيادي في جبهة النضال الوطني أن سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي الراحل معمّر القذافي سيكون ذا حظوظ وافرة في حال ترشحه في الانتخابات الرئاسية القادمة في ظل القبول الذي يلقاه في المجتمع الليبي.

وقال: "إن من حق سيف الإسلام القذافي بل من واجبه أن يترشح للانتخابات"، مشيرا إلى أن سيف الإسلام هو ابن هذا الجيل ولديه مشروع سابق في علاقته بـ"ليبيا الغد".

القذافي

وأوضح أن ترشح سيف الإسلام يمثل إعادة اعتبار "للشهيد القذافي"، وهذا ما يجعله أكثر الشخصيات حظا وبأغلبية ساحقة إذا قرر الترشح، مؤكدا "لن نسمح بمنعه من الترشح إذا ما قرر ذلك".

ويعتبر كثيرون أن قطاعا واسعا من الليبيين ما زال يرى في سيف الإسلام الشخصية الأقدر على قيادة ليبيا في المرحلة المقبلة بفضل الخبرة التي كسبها وسط كواليس الدولة خلال قيادة والده العقيد الراحل.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements