Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 9 مارس 2021...25 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

سيندي ماكين.. "جمهورية" علي أعتاب سفارة واشنطن بلندن

خارج الحدود 19
سيندي ماكين

مع استمرار مساعي الرئيس الأمريكي المنتخب جو بادين لتشكيل فريقه الرئاسي، باتت سيندي ماكين قريبة من منصب سفيرة واشنطن لدى بريطانيا.

ووفق ما ذكرته صحيفة "نيويورك بوست"، فإن بايدن يدقق في اختيار فريقه الرئاسي الذي سينفذ رؤيته خلال السنوات الأربع القادمة.

ارملة ماكين

وسيندي البالغة من العمر 66 عاما، هي أرملة عضو مجلس الشيوخ السابق جون ماكين، ومعروف عنها عشقها للحزب الجمهوري واللغة الإنجليزية طيلة حياتها.

القيم الأمريكية 

وكانت سيندي ماكين اختارت بايدن على الرئيس دونالد ترامب في سبتمبر الماضي، قائلة، إنه المرشح الوحيد في السباق الذي تعتقد أنه "سيدافع" عن القيم الأمريكية. 


وظهرت سيندي في مقطع فيديو أثناء مؤتمر اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي في أغسطس احتفالًا بصداقة زوجها غير المتوقعة مع بايدن.

كما هنأت بايدن على فوزه في الانتخابات، وحثت ترامب على القيام بدوره "من خلال التنازل بطريقة كريمة"، كما فعل زوجها مع باراك أوباما، بعد خسارته بأغلبية ساحقة أمامه في السباق الرئاسي لعام 2008.

واعتُبر هذا الدعم عامل حسم في فوز بايدن بولاية أريزونا في الانتخابات الرئاسية، حيث كان ماكين عضوا عن الولاية في مجلس الشيوخ في الفترة من 1987 وحتى وفاته بالسرطان عام 2018.

الأوفر حظًا

وقال مصدر مطلع داخل فريق بايدن: "الأمر منوط برغبتها إذا أرادت ذلك".
لكن صحيفة "التايمز" البريطانية، قالت "إن سيندي ماكين هي الأوفر حظا للفوز بهذا المنصب ".

ثاني جمهورية

وسيندي هي ثاني جمهورية توقع لتقديم المشورة رسميًا لفريق الرئيس المنتخب، لتلحق بوب ماكدونالد، سكرتير شؤون المحاربين القدامى في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما في المجلس.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements