رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس الموساد الجديد يبعث برسالة شديدة اللهجة لإيران

رئيس الموساد الجديد
رئيس الموساد الجديد في المنتصف
Advertisements
بعث الرئيس الجديد لجهاز المخابرات الإسرائيلي "الموساد" رسالة شديدة اللهجة إلى إيران بالتزامن مع توليه المنصب الجديد وقال إنها تواصل طموحها النووي من خلال ترويج الأكاذيب.


ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية عن برنيع، خلال مراسم تسلمه مهامه الجديدة، اليوم الثلاثاء، قوله إن "إيران تعمل، حتى في هذه اللحظة بالذات، على تحقيق رؤيتها النووية تحت غطاء حماية دولية، وتحت رعاية الاتفاقية وبدونها، ومن خلال ترويج الأكاذيب وبذل جهود لإخفاء انشطتها، ولن نسمح لها بذلك ولن نعمل وفق رأى الأغلبية".

وحذر من أن "إيران تتقدم باستمرار نحو برنامج لانتاج أسلحة دمار شامل".




وتسلم برنيع اليوم مهامه رسميا خلفا للرئيس السابق لجهاز المخابرات يوسي كوهين.

يذكر أن وزير الجيش الإسرائيلي بيني جانتس، يزور الخميس المقبل، واشنطن ليلتقي نظيره الأمريكي لويد أوستن، بحسب موقع إخباري أمريكي.

القبة الحديدية 
قال موقع "أكسيوس" الأمريكي، إنه "من المتوقع أن تركز المحادثات على المساعدات العسكرية الأمريكية الطارئة لإسرائيل لتجديد نظام القبة الحديدية للدفاع الجوي الإسرائيلي وتزويد سلاح الجو الإسرائيلي بذخائر جديدة".

وجاء الإعلان عن الزيارة في ذروة خلاف بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وجانتس حول الموقف من الولايات المتحدة الأمريكية والمفاوضات مع إيران.

المعارضة الإسرائيلية


كما جاء الإعلان عن الزيارة بعد إعلان أحزاب المعارضة الإسرائيلية تقدمها بشكل كبير في تشكيل حكومة يتناوب عليها رئيس حزب "هناك مستقبل" يائير لابيد ورئيس حزب "يمينا" نفتالي بينيت.

ودفع هذا الترابط موقع "واللا" الإخباري الإسرائيلي إلى القول بأن واشنطن استدعت جانتس على عجل خشية قيام نتنياهو بعمل عسكري ضد إيران لمنع الإطاحة به.

وفي وقت سابق الثلاثاء قال نتنياهو: " قلت لصديقي منذ 40 عاما جو بايدن. بغض النظر إذا تم التوصل إلى اتفاق مع إيران أم لا، سنواصل القيام بكل ما بوسعنا من أجل إحباط تزودها  بأسلحة نووية". لأن إيران تختلف عن باقي الدول التي تمتلك الأسلحة النووية ولهذا السبب الاحتواء ليس بمثابة خيار وارد بالحسبان".


Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية