Advertisements
Advertisements
الإثنين 17 مايو 2021...5 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

حبس رئيس الوزراء الكويتي السابق

خارج الحدود رئيس الوزراء الكويتي السابق الشيخ جابر المبارك الصباح
رئيس الوزراء الكويتي السابق الشيخ جابر المبارك الصباح

وكالات

قررت محكمة الوزراء في الكويت اليوم الثلاثاء، حبس رئيس الوزراء السابق، الشيخ جابر المبارك الصباح، احتياطياً على ذمة قضية صندوق الجيش، وحددت جلسة 27 أبريل الجاري للنظر في القضية.


حظر النشر بالكويت
وقررت المحكمة في جلسة اليوم حظر النشر في القضية، المتهم فيها رئيس الوزراء السابق، ووزير الدفاع والداخلية السابق خالد الجراح، و7 آخرين.

وكان صندوق الجيش شهد تجاوزات مالية تقدر بحوالي 240 مليون دينار، سحبت عندما كان الشيخ خالد الجراح وزيراً للدفاع، والشيخ جابر المبارك رئيساً للوزراء.

بلاغ رسمى لوزير الدفاع الكويتي
وكان الراحل وزير الدفاع السابق الشيخ ناصر صباح الأحمد، نجل أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد، قدم بلاغاً للنائب العام اتهم فيه الخالد، بتحويل 240 مليون دينار من صندوق الجيش، بموافقة رئيس الوزراء السابق الشيخ جابر المبارك.

صلاة التراويح
وعلى الجانب الأخر قرر مجلس الوزراء الكويتي السماح بإقامة صلاة التراويح بالمساجد للرجال بعد صلاة العشاء مباشرة ولمدة 15 دقيقة فقط، مع الالتزام بالاشتراطات الاحترازية المعمول بها في المساجد.
وأكد المجلس على ضرورة الاستمرار بإغلاق المساجد بعد كل صلاة، ومنع الاعتكاف وإقامة المحاضرات والدروس، وغيرها من أنشطة.

موائد الإفطار والسحور

وشدد على منع إقامة موائد الإفطار والسحور في المساجد، والأماكن العامة والخاصة والاكتفاء بتوزيع الوجبات دون تجمع.

وحث المجلس المواطنين بالكويت ممن لم يتلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا، على أداء الصلاة في المنازل.

وأعلنت هيئة الرؤية الشرعية في الكويت، عدم ثبوت رؤية هلال شهر رمضان مساء أمس الأحد، وعليه فإن اليوم الإثنين هو المتمم لشهر شعبان، وسنعقد جلسة لإصدار القرار اليوم، وفق صحيفة القبس.

لقاح كورونا

ومن ناحية أخرى حثت الحكومة الكويتية من لم يتلق اللقاح المضاد لفيروس كورونا على أداء الصلاة في المنازل، وفق ما أوردته الخليج أونلاين.

وكانت وزارة الأوقاف الكويتية قالت، في مارس الماضي، إنها تعمل على تجهيز جداول صلاة التراويح والقيام في جميع المساجد، وذلك في خضم استعداداتها لاستقبال شهر رمضان المبارك في ظل تفشي وباء كورونا.

وأوضحت الوزارة أنها ستأخذ بالحسبان كل الظروف الصحية التي تمر بها البلاد، والأمل بتخفيف القيود المفروضة حالياً، على أن يكون هناك اجتماع مع السلطات الصحية لعرض وجهة نظر الأوقاف لإحياء ليالي رمضان بالتراويح والقيام في المساجد.

وسبق أن أغلقت الكويت المساجد عدة شهور مع بدء تفشي كورونا، في مارس 2020، ثم أعادت فتحها أمام المصلين، في يونيو الماضي، مع فرض تدابير مشددة.

وشددت الكويت، مؤخراً، القيود على حركة السفر والتجمعات؛ بعد ارتفاع الإصابات بشكل ملحوظ، كما أغلقت منافذها البرية والبحرية مع استثناءات قليلة، مع الإبقاء على المساجد مفتوحة.

ودخل قرار الحظر الجزئي، الذي فرضته الكويت للحد من ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا، حيز التنفيذ يوم الأحد 7 مارس، وحتى الثامن من أبريل الجاري.

وبلغ مجموع الإصابات في الكويت 247 ألفاً و94 حالة مؤكدة، من بينها 231 ألفاً و240 متعافياً، فيما وصل عدد الوفيات إلى 1407 حالات وفاة، وفق آخر الأرقام الرسمية المعلنة.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements