Advertisements
Advertisements
السبت 27 فبراير 2021...15 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بعد إصابة رئيس الجلسة.. الشيوخ الأمريكي يحدد موعدا جديدا لمحاكمة ترامب

خارج الحدود 1-1409803
الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب

أحمد خميس

صوت مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء أمس الثلاثاء، بالإجماع لصالح تأجيل محاكمة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بشأن دوره في أعمال الشغب الدامية في مبنى الكابيتول، حتى يوم 9 فبراير المقبل، بعد نقل السناتور الأمريكي باتريك ليهي، الذي يترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى.

وكان مكتب السناتور الأمريكي باتريك ليهي، الذي يترأس جلسات محاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب أفاد بأنه نُقل إلى المستشفى إثر وعكة صحية.

وقال ديفيد كارل، المتحدث باسم السناتور: "هذه الأمسية (الثلاثاء)، كان السناتور ليهي في مكتبه بمبنى الكابيتول ولم يشعر بأنه على ما يرام"، مضيفا أن "الطبيب العامل بالمبنى قام بفحصه، وكإجراء احترازي نصح بنقله إلى مستشفى محلي للفحص، وهو يوجد هناك حاليا ويجري تقييم وضعه"، وفقا لروسيا اليوم.

ورفض مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء أمس الثلاثاء، تحركا من قبل بعض المشرعين الجمهوريين لوقف عملية مساءلة رئيس البلاد السابق، دونالد ترامب، باعتبارها تتعارض مع الدستور.

يذكر أن تسلم مجلس الشيوخ الأمريكي، التشريع الخاص بمساءلة رئيس الولايات المتحدة السابق، دونالد ترامب، في إطار قضية اتهامه بالتحريض على التمرد.

وفي مشهد تم بثه على الهواء مباشرة: نقل 9 أعضاء في مجلس النواب، الذين سيتولون مهام الادعاء في المحاكمة، لائحة الاتهام الخاصة بعزل ترامب إلى مجلس الشيوخ، متبعين نفس المسار الذي سلكه حشد لأنصار الرئيس السابق خلال اقتحامهم مقر الكونجرس يوم 6 يناير.

ومن المتوقع أن يباشر مجلس الشيوخ محاكمة الجمهوري ترامب خلال الأسبوع الذي يبدأ يوم 8 فبراير قبل أن يتم تأجيله إلى 9 فبراير، حسبما أعلن سابقا زعيم الأغلبية الديمقراطية، تشاك شومر.

ويتطلب نجاح عملية مساءلة ترامب دعما من قبل ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ المكون من 100 سيناتور سيلعبون دور المحلفين خلال جلسات المحاكمة. 
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements