رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"بسبب خزان صافر".. تحذير يمني للعالم من كارثة بيئية

سفينة صافر النفطية
سفينة صافر النفطية العائمة
Advertisements
حذرت الخارجية اليمنية من وقوع كارثة اقتصادية وبيئية في البحر الأحمر جراء انفجار أو تسرب خزان صافر النفطي العائم.


خزان النفط 

وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، إن خزان النفط العائم صافر الذي يحتوي على أكثر من مليون برميل من النفط الخام يوشك على الانفجار أو التسرب في أي وقت بينما ترفض المليشيات الحوثية السماح لفريق الأمم المتحدة بالوصول إلى الخزان.

وترسو الناقلة المتخذة كخزان عائم قبالة ميناء رأس عيسى في شمال مدينة الحديدة، حيث تحمل على متنها 1.1 مليون برميل من النفط الخام، وتقع تحت سيطرة مليشيا الحوثي التي تستغلها لابتزاز المجتمع الدولي.




وتحذر تقارير دولية من وقوع أكبر كارثة بيئية في القرن الـ 21 وإحدى أسوأ 10 كوارث في التاريخ، في حال انهيار الخزان النفطي المتآكل والذي لم يخضع لأي صيانة من 5 أعوام جراء الانقلاب الحوثي.

عدم الانحياز

وقال وزير الخارجية اليمني، في الاجتماع النصفي لوزراء خارجية حركة عدم الانحياز، إنه: "منذ قرابة 3 أعوام والحكومة اليمنية تحذر من حدوث كارثة بيئية واقتصادية وإنسانية في البحر الأحمر نتيجة رفض مليشيات الحوثي السماح بصيانة خزان صافر النفطي العائم.

وأكد بن مبارك أن الحوثيين يستخدمون الخزان العائم بغرض الابتزاز السياسي وتهديد الإقليم والعالم بكارثة لا يحمد عقباها ستؤثر على الاقتصاد والبيئة والاحياء البحرية والملاحة الدولية في منطقتنا بأكملها".

ابتزاز

وأشار وزير الخارجية اليمني إلى نقاشات الأمم المتحدة مع الحوثيين على مدى عامين وعقد جلستين بهذا الشأن في مجلس الامن في يوليو 2020 ويونيو 2021 غير أن المليشيات تستخدم الخزان النفطي المتهالك كورقة ابتزاز.
                                                                 
 وأضاف "بن مبارك" أن "استمرار التعامل بنفس الطريقة مع هذه المليشيات لن يأت بحل"، داعيا المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته القانونية والأخلاقية لمعاقبة المسؤولين الحوثيين عن ملف خزان صافر ووضع نهاية لهذه الكارثة المحتملة التي سيعاني منها اليمن والإقليم لـ25 سنة قادمة.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية